عاجل

البث المباشر

الحوثي يقبل شروط صنعاء لوقف الحرب في اليمن

اعتقال انتحاري من القاعدة يحمل حزاما ناسفاً بحضرموت

أعلن زعيم المتمردين الحوثيين في اليمن عبد الملك الحوثي، في تسجيل صوتي، السبت 30-1-2010، قبول "الشروط الخمسة" التي وضعتها الحكومة اليمنية لوقف الحرب "ولكن بعد وقف العدوان".

وتتضمن الشروط الخمسة إعادة المسروقات وإطلاق المخطوفين إلى جانب إخلاء المسلحين الجبال.

وقال الحوثي "أعلن قبول النقاط الخمس ولكن بعد وقف العدوان"، مضيفا "الكرة الآن في ملعب الطرف الآخر".

وطالبت الحكومة اليمنية المتمردين خصوصا "باحترام وقف إطلاق النار وفتح الطرق وإخلاء الإدارات التي احتلوها والتخلي عن سلاحهم وإعادة الذخائر والمعدات وإطلاق سراح الموقوفين خلال المواجهات".

وشنت السلطات اليمنية في 11 آب (أغسطس) هجوما على المتمردين الزيديين (شيعة) المتحصنين في معقلهم في منطقة صعدة الحدودية مع المملكة العربية السعودية والواقعة على بعد 240 كلم شمال العاصمة صنعاء.

لكن المعارك التي أسفرت عن مقتل المئات منذ الهجوم الأخير، تراجعت حدتها في الأسابيع الأخيرة.

وكانت الحكومة اليمنية أعلنت مرتين وقفا لإطلاق النار في نهاية 2009 لكنه لم يكن يصمد سوى ساعات. ورفض المتمردون الزيديون آنذاك تحميلهم مسؤولية استئناف الأعمال الحربية.

توقيف انتحاري

من جهة أخرى، أفاد مصدر أمني رسمي في وزارة الداخلية اليمنية أن أجهزة الأمن اعتقلت أحد عناصر تنظيم القاعدة في مدينة المكلا مركز محافظة حضرموت.

وقال المصدر أن "أجهزة الأمن أوقفت المدعو صالح عبد الحبيب صالح الشاوش منتصف الليلة الماضية في إحدى نقاط التفتيش الأمنية بينما كان يستقل دراجة نارية وبحوزته عبوتين ناسفتين ويلف حزاما ناسفا حول جسمه".

وأوضح أن "نتائج التحقيقات الأولية كشفت أن الشاوش كان في طريقه لتنفيذ عملية انتحارية ضد بعض المنشآت الاقتصادية في حضرموت".

وتابع المصدر نفسه أن "التحقيقات لا تزال مستمرة للكشف عن مزيد من المعلومات حول المتورطين معه في التخطيط لهذه العملية".