عاجل

البث المباشر

جنوب إفريقيا تخطف أنظار العالم في أول مونديال تنظمه القارة

باستعراضات موسيقية باهرة وحضور الآلاف

انطلقت في ملعب سوكر سيتي في مدينة جوهانسبورغ في جنوب أفريقيا مراسم حفل افتتاح بطولة كأس العالم التاسعة عشرة في كرة القدم الجمعة 11-6-2010. وقد تغيب عن حضور الحفل الزعيم الجنوب أفريقي التاريخي نيسلون مانديلا بسبب حادث عائلي مأوساي أودى بحياة ابنة حفيده في حادث سير.

الاحتفال بدأ بحفل موسيقي عكس تداخل الموسيقى مع كرة القدم كلغة عالمية توحد الجميع، ورافق الموسيقى لوحات فنية مبهرة تعبر إحداها عن القارة الأفريقية التي تستضيف المسابقة العالمية للمرة الأولى في تاريخها، بالإضافة إلى رقصات تقليدية مع الطبول تعكس ثقافة المزيج العرقي المكون للدولة المضيفة.

كما غنى مطرب الراى الجزائري المعروف باعتبار الجزائر إحدى الدول المشاركة في البطولة, وأيضاً أغنيات لجميع الدول المشاركة في العرس الكروي العالمي.

وأكد متحدث باسم العائلة أن رئيس جنوب إفريقيا السابق نلسون مانديلا لن يحضر المباراة الافتتاحية لكأس العالم في كرة القدم التي تستضيفها بلاده بدءاً من الجمعة 11-6-2010، وذلك بعد مصرع زيناني مانديلا حفيدة ابنته في حادث سير أمس الخميس بعد عودتها من حفل موسيقي خاص بالعُرس الكروي العالمي الأول في القارة السمراء.

وكانت وسائل الإعلام تنتظر تسليط الأضواء على منصة الشرف في ملعب سوكر سيتي، حيث وعد نلسون مانديلا، رمز الحرية والتسامح في العالم، بأن يجلس "ربع ساعة على الأقل" خلال المباراة.

وكان مكتب مانديلا أعلن في وقت مبكر الجمعة مصرع ابنة حفيدته البالغة من العمر 13 عاماً في حادث سير بعد الحفل الموسيقي الذي أطلق بطولة كأس العالم لكرة القدم.

وقالت مؤسسة مانديلا في بيان: "كانت زيناني مانديلا (13 عاماً) عائدة في سيارة من الحفل الموسيقي الذي افتتح المونديال في ملعب اورلندو حين وقع الحادث. وتعرضت سيارة واحدة للحادث ولم يصب أي شخص آخر بجروح".

إلا أن الشرطة أعلنت أن زوجة مانديلا السابقة ويني ماديكيزيلا مانديلا كانت في السيارة ونقلت إلى المستشفى قرب وسط جوهانسبرغ.

ولم تتمكن الناطقة باسم الشرطة نكسولو كوازا من القول إذا كانت ويني جريحة على ماأفادت وكالة سابا.