.
.
.
.

محامٍ مصري يُطالب بإسقاط جنسية عماد متعب بتهمة "التطبيع"

بسبب موافقته على اللعب بجوار لاعب إسرائيلي

نشر في:

أقام المحامي المصري الشهير نبيه الوحش، السبت 19-06-2010، دعوى قضائية مستعجلة أمام القضاء الإداري بمجلس الدولة مطالباً فيها بإسقاط الجنسية المصرية عن لاعب النادي الاهلي الشهير عماد متعب متهماً إياه بالتطبيع الرياضي مع اسرائيل.

وكان متعب قد انضم أخيراً إلى نادي ستاندرليغ البلجيكي الذي يضم بين صفوفه اللاعب الإسرائيلي رامي غيرشون، وقد قبل متعب التعاقد دون أي اعتراض على اللعب مع إسرائيلي وهو ما أثار جدلاً واسعاً باعتباره "حقق واقعة غير مسبوقة".

التطبيع الرياضي مرفوض

وقال الوحش في دعواه إن الجمعية العمومية لاتحاد المهن الرياضية أصدرت عدة قرارات بشأن التطبيع الرياضي أهمها منع تطبيع اللاعبين باللعب مع إسرائيليين، وبذلك فإن متعب قد اخترق قرارات الجمعية ضارباً بعرض الحائط مشاعر الجماهير التي جعلت منه نجماً.

ولم يكتفِ المحامي بساحات القضاء بل طالب بإسقاط الجنسية عن متعب في خطاب إنذار أرسل به إلى وزارة الداخلية المصرية متهماً إياه بخرق القوانين من أجل تحقيق مصالح شخصية على حساب سمعة بلد بأكملها وعلى حساب جماهير أعطوه الثقة.

واعتبر الوحش أن متعب ارتكب جريمة مع سبق الإصرار والترصد؛ حيث إنه يعلم جيداً انه فعلته ستُثير الرأي العام وتُشعله غضباً.

نصيحة شخصية

فيما أكد الدكتور جمال زهران، عضو مجلس الشعب، أنه تقدم بطلب إحاطة عاجل ضد عماد متعب مطالباً فيها بشطبه من اتحاد الكرة وإسقاط الجنسية المصرية عنه، مشيراً إلى ان القضية ليست رياضية بل هي قضية تطبيع واضحة.

وذكر الدكتور زهران أنه إذا كان متعب لا يدرك خطورة ما يفعله فعلينا أن ننبهه لأنه لن ينال رضا أحد وسيفقد شعبيته، كما أنه يعرض حياته نفسها للخطر، ولذلك أوجه له نصيحة شخصية وأقول له: "يا متعب العالمية التي ستحققها والأموال التي ستجنيها لن توازي الخسارة الشعبية الكبيرة التي ستتعرض لها".

وتابع عضو مجلس الشعب "نحن لن نقف في طريقك الكروي ولكن إذا كان عليك أن تختار بين الدولية والوطنية فعليك أن تختار الوطنية وأن تُنحي الدولية جانباً لأنك ستكسب ما هو أهم منها"، وضرب زهران مثلاً بأبوتريكة الذي نال شعبية لا مثيل لها عندما كتب على فانيلته الداخلية دفاعاً عن غزة.

"لا حرج على متعب"

ومن جهة اخرى، أكد الكاتب والمفكر الإسلامي جمال البنا أن متعب ليس عليه حرج في اللعب بجوار إسرائيلي إذا التزم الحياد معه دون أن يقيم أي صداقات واكتفى فقط بحدود الزمالة.

وقال البنا: "أنا أرفض التطبيع نهائياً مع إسرائيل بكل صوره وأشكاله، وأدعو إلى مقاطعة كل الدول العربية لإسرائيل ولكني أقصد المقاطعة السياسية والاقتصادية، أما أن يعتذر لاعب مصري عن الاحتراف في ناد كبير لأنه يضم بين صفوفه لاعب يحمل الجنسية الإسرائيلية فهذا مرفوض".

وأشار البنا إلى أن متعب كغيره من الشعب المصري بالتأكيد يمتلئ بمشاعر الكراهية نحو إسرائيل، ومن ثم لن يكون بينه وبين من يحمل تلك الجنسية أي علاقات حميمة.

وطالب البنا بضرورة النظر إلى تلك القضايا نظرة عقلانية بحتة وليست عاطفية قائلاً: "العصر الذى نعيشة حالياً مُعقد ومتشابك وليس بالسهولة التي يظنها البعض ولذلك لابد أن نكون حذرين في أحكامنا".

هل يعلم متعب؟

وكانت صحيفة "الدستور" المصرية قد أشارت في عددها الصادر اليوم السبت إلى أن وجود متعب مع المدافع الإسرئيلي رامي غيرشون يُعيد للأذهان جدلاً طويلاً في الساحة الرياضية والثقافية حول فكرة التطبيع مع إسرائيل، سواء كان من خلال اللعب بجانب إسرائيليين أو المشاركة في عمل درامي بمشاركة إسرائيلية، حيث هدد من قبل النجم المصري عمرو زكي بالرحيل من نادي بورتسموث الإنكليزي في حال تعاقد النادي مع المدرب الإسرائيلي إفرام غرانت الذي كان أقوى المرشحين لخلافة مدربه المقال فيل بروان.

ويعتبر وجود لاعبين مصري وإسرائيلي في فريق واحد واقعة غير مسبوقة وقد يتعانقان عند تسجيل هدف إذا وُجدا معاً داخل الملعب، ومن هنا قد تبدأ الحرب على متعب لأنه بالتأكيد سيرفض عناق الإسرائيلي غيرشون. لكن السؤال هل كان متعب يعلم بوجود لاعب إسرائيلي في ستاندرليغ قبل توقيع العقد؟

وأكدت مصادر مقربة من اللاعب ومدير أعماله نادر شوقي علم متعب التام بوجود المدافع الإسرائيلي بالنادي البلجيكي قبل توقيعه العقد الذي يمتد لموسمين، وبذلك بعد أن اطلع على كل التفاصيل عن النادي ولاعبيه.

وكان عماد متعب البالغ من العمر 27 عاماً قد بدأ مسيرته مع الأهلي المصري عام 2004 ليحقق معه خلال 4 مواسم العديد من الإنجازات، حيث ساهم في تحقيق لقب الدوري المحلي 4 مرات، وكأس مصر مرتين، وكأس السوبر 3 مرات، ودوري أبطال إفريقيا مرتين، وكأس السوبر الإفريقي مرتين.

وبعد ذلك انتقل متعب إلى اتحاد جدة في منتصف 2008، لكنه لم يستمر طويلاً بسبب الإصابة، ليعود بعد علاجه للأهلي مرة أخرى ويحرز معه الدوري 2009.

وسجل متعب 94 هدفاً في 181 مباراة خاضها مع الأهلي، و31 هدفاً في 62 مباراة دولية.