عاجل

البث المباشر

مصدر سعودي لـ"العربية": إيقاف "ماسنجر البلاك بيري" فقط

هيئة الاتصالات تبدأ تعليق الخدمة الجمعة

أكدت مصادر موثوقة لقناة العربية أن ما سيتم إيقافه من خدمات بلاك بيري في السعودية، هو خدمة المحادثة الفورية "ماسنجر" فقط، الأربعاء 4-8-2010.

فيما أصدرت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات السعودية بياناً أكدت فيه إيقاف خدمة بلاك بيري بدءاً من الجمعة، 6-8-2010. وأكد البيان أنه "نظراً إلى أن المهلة المحددة أوشكت على الانتهاء ولم يتم استيفاء الشروط التنظيمية المطلوبة، فقد تم تبليغ مقدمي الخدمة باعتماد إيقاف الخدمة ابتداء من تاريخ 25-8-1431هـ إلى حين استيفاء المتطلبات التنظيمية لهيئة الاتصالات وتقنية المعلومات.

وقالت المصادر للعربية إن الإيقاف سيكون على برنامج المحادثات النصية السريعة "بلاك بير ماسنجر" و لن يشمل الرسائل البريدية والخدمات الأخرى المتعلقة بأجهزة البلاك بيري.

وقالت الهيئة إن تقديم خدمة بلاك بيري بوضعها الحالي لا يفي بالمتطلبات التنظيمية وفق أنظمة الهيئة وشروط التراخيص الصادرة لمقدمي الخدمة. وقد أبلغت الهيئة قبل أكثر من عام مقدمي خدمة الاتصالات المتنقلة، الشركات الثلاث في المملكة، بضرورة العمل مع الشركة المصنعة لأجهزة بلاك بيري على سرعة استيفاء المتطلبات التنظيمية المطلوبة.

وأكدت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات أنها لا تقف ضد مصلحة المشتركين، طالما أن الخدمات المقدمة لا تتعارض مع أنظمة الهيئة، وأنها حريصة على تشجيع الشركات لتقديم أحدث الخدمات المتوافقة مع متطلبات التراخيص الصادرة لها.

مطالبات كويتية

وكانت الكويت قد طالبت الشركة المصنعة لهواتف بلاك بيري، في وقت سابق الثلاثاء 3-8-2010، بحجب المواقع الإباحية من أجهزتها، مؤكدة أنها لن توقف خدمات هذه الهواتف.

وكانت وزارة المواصلات الكويتية قد أجرت اتصالات مع الشركة الكندية المصنعة لهواتف بلاك بيري ونتج عن المفاوضات التزام شركة "آر.آي.أم" مبدئياً بحجب ثلاثة آلاف موقع إباحي بناء على طلب وزارة المواصلات الكويتية، ولكن الشركة طلبت من الوزارة إمهالها حتى نهاية السنة الحالية لتطبيق الحجب.

يذكر أن هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات هناك أبدت مخاوفها من عدم إحكام الرقابة على محتويات بلاك بيري، فقامت بإبلاغ كل من شركات الاتصالات وموبايلي وزين إما البحث عن حل بالتوصل لاتفاق مع الشركة الكندية المنتجة لـ"بلاك بيري"، أو إيقاف خدمة المسنجر في بلاك بيري وفقاً لمهلة حددتها هيئة الاتصالات بتاريخ السادس من أغسطس.

وكانت الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات في الإمارات قررت تعليق خدمات "بلاك بيري" اعتباراً من 11 أكتوبر (تشرين الأول). وجاء هذا مع توجه بعض دول الخليج إلى اتخاذ قرار يحظر خدمات "بلاك بيري" بسبب مخاوف أمنية.

يذكر أن عدد مستخدمي البلاك بيري في السعودية بلغ نحو 750 ألف مشترك، ومعدل الاشتراك الشهري هو 100ريال للمشترك، وبنسبة عوائد 2،5%، أي بقيمة 900 مليون ريال من إجمالي عوائد شركات الاتصالات السعودية.