.
.
.
.

"جدل الهويات بالعراق".. تأمين حقوق الأقليات ضمان لـ"الأمة الدولة"

كتاب لعبدالحسين شعبان يؤكد أنه "لا هوية موحدة دون احترام التنوع"

نشر في:

الباحث العراقي عبدالحسين شعبان يصل في كتابه "جدل الهوّيات في العراق والدولة والمواطنة" إلى ما سبقه إليه باحثون كثر في الشأن القومي، ووحدة الأمم وإلى استنتاجات أبرزها قوله إنه لا هوية موحدة دون احترام الهويات الفرعية.

ورأى أن هذا الاحترام يفترض تأمين حقوق تلك الأقليات في أنواعها وأشكالها المختلفة. وقال الدكتور عبدالحسين شعبان الأكاديمي ورجل الفكر "لا يمكن الحديث عن هوية موحّدة أو جامعة ومواطنة كاملة دون احترام الهويات الفرعية المتعددة والمتنوعة المختلفة والمؤتلفة".