.
.
.
.

مجلس الأمة الكويتي يدعو العرب لسحب الاعتراف من "عصابات النظام الليبي"

طالب باعتبار المجلس الانتقالي ممثلاً شرعياً للشعب

نشر في:

طالب مجلس الأمة الكويتي بسحب الاعتراف العربي الرسمي عن النظام الحاكم والاعتراف بالمجلس الوطني الانتقالي كممثل شرعي للشعب الليبي، مشيداً بثورة الشعب الليبي الباسلة، نقلاً عن وكالة الأنباء الكويتية اليوم الأربعاء 9-3-2011.

وقال المجلس في بيان تلاه الأمين العام للمجلس علام الكندري في جلسة المجلس العادية: "يتابع مجلس الأمة الكويتي بقلق وألم بالغين الأحداث الجارية هذه الأيام في ليبيا الشقيقة وما صاحبها من وقائع دامية ومواجهة بين شعب يسعى للحرية والكرامة وبين عصابات النظام الليبي الآثم التي لا تتورع عن سفك دماء الشعب الشقيق".

وأضاف أن "مجلس الأمة الكويتي يحيّي ثورة الشعب الليبي وسعيه إلى الحرية وسيادة الأمة، ويترحم على من سقط من الشهداء من أبناء الشعب على يد العصابات والكتاب الأمنية والمرتزقة".

وطالب في هذا السياق "بسحب الاعتراف العربي الرسمي عن نظام القتل والإبادة في طرابلس، والاعتراف بالمجلس الوطني الانتقالي كممثل شرعي للشعب الليبي".

ودعا الى "تقديم كافة المساعدات الإنسانية والدعم المعنوي والمادي للشعب الليبي حتى تنجز الثورة الليبية الباسلة أهدافها في إنقاذ ليبيا الشقيقة من الطاغية ونظامه".