.
.
.
.

جوائز "موركس دور": نبيل شعيل وشيرين عبدالوهاب الأفضل عربياً

المسلسل اللبناني "سارة" كان الفائز الأكبر

نشر في:

وزعت في صالة السفراء في كازينو لبنان جوائز "موركس دور"، في دورتها الحادية عشرة، في احتفال كان الفائز الأكبر فيه مسلسل "سارة" اللبناني الذي حصد ألقاباً في فئات عدة، وطبعته تحيات الفنانين المصريين إلى مصر، والسوريين إلى بلدهم.

وفاز الكويتي نبيل شعيل والمصرية شيرين عبدالوهاب بجائزتي أفضل مغن ومغنية عربيين، فيما نال السوريان سلافة معمار وقصي الخولي جائزتي أفضل ممثلة وممثل عربيين.

أما لبنانياً، فذهب لقب "نجم الغناء اللبناني" إلى كل من راغب علامة ونانسي عجرم. وكان لقبا التمثيل من نصيب كل من سيرين عبدالنور عند النساء، وعند الرجال فاز بها مناصفة يوسف حداد وجورج خباز، فيما حصل "شتي يا دني" على موركس أفضل فيلم سينمائي لبناني.

والأعمال الرابحة هي التي حصلت على أعلى نسبة من تصويت الجمهور بواسطة إذاعة "صوت الغد" ومحطة "إم تي في" وموقع جوائز "موركس" الإلكتروني، في حين أن 60% من النتيجة أعطتها أصوات لجنتي التحكيم، الأولى اختصت بالأعمال الدرامية والثانية بالأعمال الموسيقية. وشاركت في إحياء الحفلة إضافة إلى المغنين الفائزين، البلجيكية كايت راين والهولندية إيفا سايمونز.

واعتبر رئيس لجنة "موركس دور" زاهي حلو "أن الظروف الصعبة التي يمر بها لبنان والبلدان العربية الشقيقة لم تحبط عزيمتنا، وتحدينا الظروف الصعاب ومضينا قدماً في التحضيرات المكثفة لهذا الحفل الذي أصبح استحقاقاً سنوياً".

وقال المطرب الكويتي نبيل شعيل بعد تسلمه جائزته "أحبكم وأموت فيكم، أهدي هذه الجائزة إلى ابني عبدالوهاب ورفيقتي وإلى الكويت ولكل الفنانين الخليجيين".

أما شيرين عبدالوهاب فشددت على أن "الموهبة هبة من الله، يمكن أن يأخذها في أي لحظة" مهدية جائزتها "إلى الثورة المصرية وإلى كل شاب مصري جدع وزي السكر".

وقالت سلاف معمار وهي ترفع جائزتها كأفضل ممثلة عربية "أهدي هذا الإنجاز إلى وطني وأتمنى أن يكون أفضل وطن وسيكون". وكذلك أهدى مواطنها قصي خولي جائزة أفضل ممثل عربي إلى سوريا التي هيأته "أكاديمياً وأخلاقياً" ليحصل عليها.

راغب علامة الحائز على لقب نجم الغناء اللبناني قال: "أشكر الله أننا من الذين نزرع الفرحة والبسمة. أحلى اللحظات أن يشعر الإنسان بهذا التكريم وبهذه المحبة".

وقالت نانسي عجرم بعدما تسلمت "موركس" نجمة الغناء اللبنانية "أنا سعيدة جداً. العائلة بالنسبة لي هي الأساس".

أما أفضل أغنية عربية فحصلت عليها "بلدنا" التي تجمع بكلماتها لبنان ومصر، وهي من كلمات الشاعر مارسيل مدور وألحان وسام الأمير وغناها كل من اللبناني هشام الحاج والمصرية أمينة. في حين أن أفضل أغنية لبنانية كانت من نصيب "شو قيمة النظرة" لوائل كفوري.

ومنحت جائزة خاصة للفنانة اللبنانية هيفا وهبي لانتشار أغنيتها "يا ما ليالي" تسلمتها من الممثلة السورية سوزان نجم الدين التي ارتدت ثوباً كتب على صدره بالخرز "سوريا"، في حين أن مغني الأوبرا اللبناني إيليا فرنسيس نال "موركس" أفضل موهبة شابة واعدة.

وفي فئة أفضل مخرج فيديو كليب تقاسم المرتبة الأولى كل من المخرج الفرنسي تيري فيرن عن كليب "خليك بحالك" لكارول سماحة والمخرجة اللبنانية ليلى كنعان عن كليب "شيخ الشباب".

وحصلت الفنانة اللبنانية سيرين عبدالنور للمرة الثالثة على "موركس" أفضل ممثلة لبنانية في دور أول عن مسلسل "سارة". واعتبرت أن الجائزة "هي لكل فريق العمل".

وتقاسم جائزة أفضل ممثل لبناني في دور أول كل من يوسف حداد عن دوره في "سارة" وجورج خباز في "إلى يارا". واعتبر حداد أن هذه الجائزة تأكيد على أن "الشخص الفقير الذي يعيش في قرية نائية قادر على أن يتسلم أكبر الجوائز"، في حين أن خبازاً أهداها إلى جدته الراحلة.

موركس أفضل ممثلة مساندة كان لباميلا الكك عن دورها في مسلسل "كارمن". وعن المسلسل نفسه نال عصام بريدي "موركس" أفضل ممثل في دور مساند متسلماً الجائزة من شقيقه الإعلامي وسام بريدي.

أما جائزة أفضل سيناريو مسلسل فنالها "سارة" للكاتبة كلوديا مرشيليان. وحل المخرج سمير حبشي أفضل مخرج لمسلسل "سارة".

وحاز "شتي يا دني" للمخرج بهيج حجيج جائزة "موركس" أفضل فيلم لبناني، ووصفته لجنة التحكيم بأنه "شريط مكتمل العناصر".

واستهلت الحفلة بتكريم الفنان اللبناني إيلي شويري عبر تقديم مجموعة من أغنياته أداها كل من غسان صليبا وطوني حنا وميرنا شاكر وسارة الهاني وفرقة "الفرسان الأربعة". وقال شويري "إنها السنة الـ51 لي في الفن. سأقدم هذه الجائزة للذين أهلاني لأن أكون فناناً، إلى عاصي ومنصور الرحباني".

ونالت "موركس دور" تكريمياً الممثلة المصرية نادية الجندي التي تسلمت جائزتها من السفير المصري في لبنان أحمد البديوي، شاكرة جمهورها "في لبنان وفي الوطن العربي".

ونالت الممثلة اللبنانية ليلى حكيم "موركس دور" عن مجمل أعمالها وقالت بتأثر "أفتخر بهذه الجائزة خصوصاً أنني نلتها وأنا ما زلت حية".

وكذلك كرمت عن مجمل أعمالها الممثلة اللبنانية ليز سركيسيان المعروفة بإيمان، واعتبرت "أن الفرحة تكون مختلفة حين يكرم الفنان في بلده".

وشاء المنظمون منح جائزتين للممثلة المصرية يسرى ولمواطنها الشاب أحمد عز تقديراً لنجوميتهما، وأهدى كل منهما جائزته إلى مصر. وحصدت المغنية اللبنانية مادونا جائزة تقدير عن مجمل أعمالها، وكذلك الملحن اللبناني إحسان المنذر.

وإعلامياً، كرمت لجنة "موركس" الكاتبة والإعلامية اللبنانية مي منسى التي لم تخف تأثرها قائلة "أحاول ألا أبكي. يكرموننا ونكرم".

وتابعت: "قبل سنوات قدمت هذه الجائزة أنا وجبران تويني. الليلة أقدمها إليك يا جبران"، في إشارة إلى السياسي والإعلامي اللبناني جبران تويني، صاحب جريدة "النهار"، الذي اغتيل بانفجار في العام 2005.

ونالت جائزة تكريمية خاصة الإعلامية كلود أبو ناضر الهندي.

كذلك ذهبت جائزة تكريمية خاصة إلى رئيس مجموعة mbc وليد آل إبراهيم.

ونالت جائزة "موركس" تكريمية أخرى "مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع" التي ترأسها الشيخة موزة بنت ناصر.

وتخللت الاحتفال تحية وفاء إلى الموسيقي اللبناني الراحل وليد غلمية، وتسلمت الفنانة اللبنانية، وتلميذة غلمية، هبة القواس، الجائزة التكريمية من رفيق درب غلمية، الفنان روميو لحود.