.
.
.
.

مقتل وجرح أكثر من 5 أشخاص في غارات جوية إسرائيلية على غزة

الهجمات استهدفت مبنى الشرطة البحرية التابعة لحكومة حماس

نشر في:

قتل فلسطيني واحد على الأقل، وأصيب أربعة آخرون بجروح، وصفت حالة أحدهم بالخطرة، في سلسلة غارات شنها سلاح الجو الإسرائيلي فجر اليوم الاثنين على مبنى الشرطة البحرية التابع لحكومة حماس في شمال قطاع غزة، كما أفادت مصادر طبية وأمنية فلسطينية.

وقال أدهم أبو سلمية المتحدث باسم لجنة الإسعاف والطوارئ في وزارة الصحة التابعة لحكومة حماس في اتصال مع وكالة فرانس برس "استشهد المواطن محمد الكيلاني وأصيب أربعة آخرون، جروح أحدهم خطرة، في القصف الجوي شمال غرب مدينة غزة".

وذكر شاهد عيان لفرانس برس أن الطائرات الحربية الاسرائيلية شنت عدة غارات متتالية على مبنى تابع للشرطة البحرية شمال قطاع غزة، ما أدى الى تدميره بالكامل ونشوب حريق كبير فيه.

واكد مصدر امني فلسطيني لفرانس برس ان عددا من عناصر الأمن ما زالوا مفقودين تحت ركام المبنى، وان طواقم الدفاع المدني تحاول العثور عليهم.

وكانت متحدثة عسكرية اسرائيلية أعلنت أن قذيفة أطلقت مساء الأحد من قطاع غزة انفجرت في جنوب اسرائيل من دون ان توقع اصابات ولا اضرارا.

وقالت المتحدثة ان "قذيفة سقطت في قطاع شار هانجف شمال قطاع غزة، من دون وقوع ضحايا".

وتعود آخر قذيفة اطلقت من قطاع غزة على جنوب اسرائيل الى الخامس من نوفمبر/ تشرين الثاني الحالي اثر غارة شنها سلاح الجو الاسرائيلي ادت الى مقتل عنصر من سرايا القدس، الجناح المسلح لحركة الجهاد الاسلامي.

واثر وساطة مصرية تم الالتزام مجددا بتهدئة بين اسرائيل والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، بعد موجة عنف في نهاية اكتوبر/ تشرين أول الماضي ادت الى مقتل 13 شخصا هم 12 فلسطينيا واسرائيليا واحدا.