حزب العمال الكردستاني يدعو إلى الانتفاض بعد مقتل عشرات الأكراد في غارة تركية

على الحدود العراقية

نشر في:

دعا المتمردون الأكراد في حزب العمال الكردستاني اليوم الجمعة أكراد تركيا الى "الانتفاض" بعد مقتل 35 كردياً في غارة جوية شنها الجيش التركي على الحدود العراقية.

وقال بهوز اردال أحد كوادر الجناح المسلح في حزب العمال الكردستاني في هذه الوثيقة "ندعو شعب كردستان وخاصة في هكاري وسيرناك (محافظتان مجاورتان للعراق) إلى إظهار رد فعلهم ضد هذه المجزرة والمطالبة عبر انتفاضهم بمحاسبة منفذيها".

ويستخدم حزب العمال الكردستاني العبارة الكردية "سرهيلدان" (الانتفاض) ليشير الى تحركات احتجاجية عنيفة تشمل صدامات مع الشرطة وعصيانا مدنيا.

واتهم بهوز اردال أيضا الجيش التركي بأنه تعمد استهداف مدنيين.

وقال في هذا الصدد "إن هذه المجزرة ليست حادثا أو عملا لا إراديا. إنها مجزرة منظمة ومخططة".

وقال مسؤولون محليون ونائب رئيس الحزب الحاكم حسين تشيليك إن الضحايا كانوا يقومون بتهريب السجائر بين العراق وتركيا على متن دواب.

وأعلن الجيش من جهته أن عمليته استهدفت متمردين كانوا يحاولون التسلل الى تركيا وجرت في منطقة "لا تؤوي مدنيين ويوجد فيها قواعد للمنظمة الإرهابية".

وأكد بهوز اردال "أن هذه التجارة الحدودية تجري تحت مراقبة مراكز عسكرية عديدة منتشرة على طول الحدود. ويستحيل إذن أن لا يتم التعرف على هؤلاء المدنيين".

وأضاف "هؤلاء الناس يتنقلون كل يوم تقريبا بدون أسلحة ومع دوابهم في هذه المنطقة بالذات".