.
.
.
.

سفن حربية روسية ترابط قرب سواحل سوريا

بعد تحركات لسفن حربية أمريكية وفرنسية وألمانية

نشر في:

أعلن مصدر مسؤول في وزارة الدفاع الروسية أن سفن الأسطول الروسي ستتواجد في البحر المتوسط، بالقرب من السواحل السورية. وأضاف أن هذا القرار جاء بعد توتر الأوضاع في سوريا، حيث لوحظ ازدياد في عدد قطع أساطيل الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وألمانيا.

هذا وتتواجد في المياه الإقليمية السورية حالياً سفينة "سميتليفي" التابعة لأسطول البحر الأسود الروسي. وستحل محلها في شهر مايو/أيار سفينة أخرى من أسطول البحر الأسود.

وكشف المسؤول أنه يجري تجهيز سفن أخرى للتوجه إلى البحر المتوسط "يمكن أن تكون بينها سفينة الحراسة "بيتليفي" أو إحدى سفن الإنزال الكبيرة. ولا يستبعد احتمال إرسال قطع من أسطول البحر الأسود إلى هذه المنطقة.