.
.
.
.

انتخاب رئيس لمصر بلا صلاحيات يهدد مصداقية الدستور

التعليقات على استفتاء "العربية.نت" تُعرض على برنامج "المرشح الرئيس"

نشر في:

يطرح انتخاب الرئيس الجديد لمصر - من دون تحديد صلاحياته، وقبل الانتهاء من كتابة الدستور - معضلة وتخوفاً من أن يجري التعامل مع صلاحيات الرئيس في الدستور الجديد حسب الانتماء والتيار السياسي الذي ينتمي إليه الرئيس القادم.

ويتنافس في جولة الإعادة الانتخابية التي ستجرى يومي 17 و18 من الشهر الجاري كل من مرشح الإخوان محمد مرسي، والمرشح المستقل، الفريق أحمد شفيق، آخر رئيس وزراء في عهد الرئيس السابق، حسني مبارك.

وانتقدت قوى سياسية وشخصيات بارزة تأجيل كتابة الدستور إلى الوقت الحالي، باعتبار أن الرئيس الجديد أو قوى أخرى ربما تمارس نوعاً من الضغوط أثناء صياغة مواده لتعزيز صلاحيات الرئيس أو الحد منها حسب خارطة المشهد السياسي.

وينشر موقع "العريبة.نت" استفتاءً حول الموضوع، يطرح الخيارين الرئيسين، وهما شفيق ومرسي، إلى جانب الخيار الثالث والأخير الذي يؤكد على ضرورة فك الارتباط بين شخصية الرئيس القادم وصلاحياته الدستورية.

وستعرض قناة "العربية" اختيارات وتعليقات القراء على برنامج "المرشح الرئيس" الذي يقدمه الإعلامي محمود الورواري على شاشة قناة "العربية الحدث" في تمام الساعة التاسعة بتوقيت القاهرة، العاشرة بتوقيت السعودية، والسابعة بتوقيت غرينتش.

ويتم إعلان نتائج الاستفتاء والتعليقات التي يكتبها القراء على موقع "العربية.نت" ومواقع "العربية" على شبكات التواصل الاجتماعي أولاً بأول من استوديوهات القناة في دبي.