.
.
.
.

دمشق تعترف بالهجوم على قاعدة غنطو الجوية

قوات نظام الأسد تمنع انقاذ اعلاميين مصابين في حمص

نشر في:

أقرت الحكومة السورية على لسان وكالة سانا للأنباء أن مجموعة وصفتها بالإرهابية هاجمت يوم أمس مقر وحدة عسكرية جوية في منطقة الغنطو بريف حمص بهدف سرقة الأسلحة والعتاد العسكري، إلا أن سانا نفت وفق مصدر أمني سيطرة المهاجمين على القاعدة الجوية.

وأفادت الهيئة العامة للثورة السورية بأن قوات النظام السوري منعت الأطباء من إسعاف مجموعة من الإعلاميين أصيبوا في حمص، فيما قالت كتيبة ثوار الشعيطات في حمص إنها تمكنت من الاستيلاء على نقطة حرس حدود هجانة وأسر عناصرها.

وفي الوقت نفسه شهد حي العباسيين بدمشق اشتباكات عنيفة في الساعات الأولى من صباح اليوم، وفق المركز الإعلامي السوري الذي أوضح أن الاشتباكات جرت قرب مبنى الخبراء الروس

كما وجه المركز نداء إلى المراقبين الدوليين للمساعدة في إدخال الأطباء إلى حي الحميدية في حمص لإسعاف المصابين بقصف المكتب الإعلامي في الحي.

في هذه الأثناء، أفادت الهيئة العامة للثورة السورية بمقتل 59 شخصا أمس، فيما تحدثت لجان التنسيق المحلية عن قصف عنيف على الأتارب في منطقة حلب، كما أسفر القصف العشوائي في حرستا بريف دمشق عن إصابة ستة أشخاص.

وتعرضت منطقة كرناز بحماه لقصف مدفعي عنيف، كما تعرضت بلدة العشارة بريف دير الزور لقصف عنيف واشتباكات بين الجيش الحر وجيش النظام.