عاجل

البث المباشر

زوجة اللواء وسام الحسن تتجاهل تعزية سفير إيران

صورة نشرتها مواقع إخبارية لبنانية ومواقع التواصل الاجتماعي

انتشرت في مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع إخبارية لبنانية صورة منسوبة لزوجة اللواء المقتول وسام الحسن، وهي تتجاهل تعزية السفير الإيراني في لبنان، غضنفر ركن آبادي.

ونشر موقع "لبنان الآن" الإخباري، صورة تظهر السفير الإيراني وهو يمد يده لمصافحة السيدة الحسن وتعزيتها، فى حين بيّنت الصورة أن الحسن لم تنظر إليه ولم تتقبل تعزيته مما وضعه فى حرج شديد.

ويُذكر أن اللواء الحسن شغل منصب رئيس شعبة المعلومات التابع للمديرية العامة لقوى الأمن الداخلي في لبنان؛ حيث تمكن خلال ترأسه لشعبة المعلومات من توقيف ما يزيد على 30 شبكة للتعامل مع إسرائيل.

كما شملت إنجازات اللواء الراحل توقيف جماعات مخلة بالأمن وصفت بالإرهابية، بالإضافة إلى كشف العديد من الجرائم التي تخصّ الشأن الداخلي اللبناني أهمها ملف الوزير السابق ميشال سماحة ومحاولته تفجير بيروت أمنياً وسياسياً.

وكان اللواء الراحل من المقربين لعائلة رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري سياسياً، حيث تعتبر عائلة الحريري وحلفاؤها من الأعداء للنظام السوري والنفوذ الإيراني في لبنان.