عاجل

البث المباشر

طلاب سعوديون يكافحون التدخين عبر "اليوتيوب"

مشروع جامعي تلقى أصداء كبيرة عبر شبكات التواصل الاجتماعي

قامت مجموعة طلاب سعوديون يدرسون الطب بجامعة الإمام محمد بن سعود في الرياض، بتقديم عمل توعوي لمكافحة التدخين عن طريق تجسيده عبر فيلم قصير على شبكة "اليوتيوب" كمشروع جامعي.

المقطع حقق نسبة مشاهدة عالية تخطت حاجز 180 ألف مشاهدة، وتم تناقله عبر أجهزة البلاك بيري ومواقع التواصل الاجتماعي.

وصرح الطالب أحمد الغامدي رئيس المجموعة لـ "العربية.نت" أنه قد طُلب منه ومن زملائه تقديم مشروع جامعي في مادة طب المجتمع يكون هذا المشروع تثقيفياً وتوعوياً, وعلى إثره اتفق مع زملائه على أن يكون في توعية المجتمع من آفة التدخين.

وأفاد بأن العمل تطلب منهم 3 أيام لتقديمه للدكتور المختص بالمادة، مشيراً أنه تم تصوير 14 مدخناً, إلا أن الأغلب رفض أن يكون له ارتباط بظهوره عبر "اليوتيوب", بينما وافق 4 أشخاص.

وأوضح الغامدي، أنه جعل إخوته الصغار يقومون بطلب "ولاعة سجائر" من المدخنين، ثم يقدمون لهم قصاصات أوراق صغيرة كتب عليها "خفت على صحتي؟ ليش ما تخاف على صحتك؟".

ومن جانب آخر أظهرت إحصائيات سعودية أن عدد المدخنين في المملكة يبلغ حوالي 6 ملايين مدخن من بينهم حوالي 600 ألف امرأة.

ويصرف السعوديون سنوياً أكثر من 8 مليارات ريال في شراء التبغ، فيما يبلغ عدد السعوديين الذين يموتون من التدخين سنوياً ألفي مدخن، أما عدد المتوفين من التدخين السلبي فقد تجاوز خمسة آلاف شخص.

وكما أشار المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية بالمملكة، إلى أن عدد المدخنين من الأطباء في بعض الدول العربية بلغ أكثر من 37% من مجموع الأطباء.

وقال إنه مع منع التدخين في المستشفيات وفي الأماكن الحكومية والعامة تراجعت نسبة المدخنين إلى 16% من الأطباء، مشيراً إلى أن شركات التبغ تركز على صغار السن لتعويض خسائرها من المدخنين الذين ماتوا بسبب التدخين.