عاجل

البث المباشر

مسؤول: قطاع الكهرباء في مصر يعاني نقص السيولة

15 مليار جنيه مديونيات الجهات الحكومية لشركات الكهرباء

كشف رئيس الشركة القابضة لكهرباء مصر جابر دسوقي أن شركات الكهرباء أصبحت تعاني من عدم توافر السيولة النقدية مما يؤثر على أدائها في توفير الطاقة الكهربائية اللازمة لكافة الأغراض.

وأوضح في بيان وصل "العربية نت" نسخة منه، أن هذه المعاناة حدثت نتيجة لتوقف شركات قطاع الأعمال وعدد من الجهات الحكومية والمحليات عن سداد فواتير استهلاك الكهرباء، مضيفاً أن مديونية تلك الجهات لشركات الكهرباء قد وصلت إلى حوالى 15 مليار جنيه.

ويهيب قطاع الكهرباء بكافة الشركات والهيئات الحكومية العمل على سداد تلك المديونيات حفاظاً على مرفق الكهرباء حتى لا تضطر شركات الكهرباء إلى تطبيق القوانين واللوائح.

وقال المهندس حمدي عكاشة، رئيس مجلس إدارة شركة جنوب الدلتا لتوزيع الكهرباء، للعربية نت، "نحن بالفعل نعاني من نقص حاد في السيولة النقدية وأقوم شخصيا بالذهاب إلى رؤساء شركات قطاع الأعمال العام بشكل يومي في محافظات جنوب الدلتا لحثهم على دفع مديونياتهم للشركة".

وأضاف "هناك مرافق كثيرة في الدولة عليها مديونيات لشركات توزيع الكهرباء مثل شركة المياه التي تعاني أيضا من ضعف تحصيل فواتير المياه فنحن نعيش في حلقة مفرغة ولابد من تعاون الجميع للخروج من هذه الأزمة، لأننا في شركات نحتاج لشراء مهمات ومعدات ونحتاج إلى صرف مرتبات للعاملين في القطاع الكهربائي".

وأكد المهندس عوض منصور رئيس مجلس إدارة شركة شمال القاهرة لتوزيع الكهرباء للعربية نت "نعم هناك أزمة سيولة نقدية في شركات الكهرباء نتيجة ضعف حصيلة فواتير الكهرباء".

وأضاف "بالإضافة إلى مديونيات القطاع الحكومي لشركات الكهرباء هناك عمليات بلطجة من بعض المواطنين في المنازل الذين يرفضون دفع الفواتير، وإذا تم اتخاذ إجراءات قانونية ضدهم مثل قطع التيار نفاجأ باستخدامهم العنف والبلطجة ضد العاملين في الشركة، ولذلك نحن نناشد كافة المواطنين التعاون معنا لعبور هذه الأزمة".