عاجل

البث المباشر

الحكم على الشاعر القطري المتهم بالتحريض.. الشهر القادم

النيابة العامة استندت في التهم الموجهة للشاعر إلى قصيدة كتبها في 2010

قررت محكمة استئناف قطرية اليوم الأحد حجز قضية الشاعر محمد بن راشد العجمي الملقب بابن الذيب والمحكوم بالسجن المؤبد بتهمة التحريض على النظام في قصيدة، للحكم في 25 فبراير/شباط، بحسب محاميه محمد نجيب النعيمي.

وقال النعيمي لوكالة فرانس برس بعد انتهاء جلسة في المحكمة صباح اليوم الأحد "لقد تم حجز القضية للحكم يوم 25 شباط/فبراير المقبل".

وأضاف أن "النيابة العامة قدمت دعواها في شأن الشاعر محمد بن راشد العجمي وأصرت على الحكم السابق بالسجن المؤبد، بينما قمت بمرافعتي التي تركزت حول عدم وجود إثبات قاطع بأن العجمي قد ألقى القصيدة التي يحاكم بسببها في محفل عام أو أمام الإعلام، أو في شقته بالقاهرة".

وكانت محكمة أمن الدولة القطرية حكمت في 29 تشرين الثاني/نوفمبر على الشاعر بالسجن المؤبد بتهمة "التطاول على رموز الدولة والتحريض على الإطاحة بنظام الحكم".

وأفادت منظمة العفو الدولية في بيان سابق لها بأن النيابة العامة القطرية قد تكون استندت في التهم الموجهة للشاعر إلى قصيدة تتضمن انتقادا لأمير البلاد كتبها في 2010، إلا أن ناشطين قالوا للمنظمة إن السبب الحقيقي لتوقيف ابن الذيب هو قصيدة سياسية تحت عنوان "قصيدة الياسمين" كتبها الشاعر 2011 على ضوء الربيع العربي.

وهذه القصيدة المنشورة على موقع يوتيوب تتضمن إشادة بالانتفاضة التونسية التي أفضت إلى زوال نظام زين العابدين بن علي، وتمنيات بأن يصل التغيير إلى بلاد عربية أخرى، مع تلميحات قوية في القصيدة قد تشير إلى دول خليجية أو قطر.

وتعد قطر من أهم الداعمين لعدة انتفاضات في العالم العربي، خصوصا في مصر وتونس وليبيا وسوريا.