.
.
.
.

دول الخليج تنجح في تعزيز تبادل الربط الكهربائي

نشر في: آخر تحديث:

نجحت دول الخليج في تفادي انقطاعات الكهرباء بعد تعزيز التعاون المشترك في تبادل الطاقة المطلوبة خلال الطوارئ، حيث أكد المهندس وكيل وزارة الكهرباء والماء الكويتي المهندس أحمد خالد الجسار، أن مجلس إدارة هيئة الربط الكهربائي لدول مجلس التعاون قد ناقش في اجتماعه الموضوعات المدرجة على جدول أعماله، ومن ضمنها متابعة تنفيذ المبادرات الواردة في ورقة استراتيجية تحفيز السوق الخليجية المشتركة للكهرباء، إلى جانب مناقشة سير عمل إنشاء مبنى المقر الرئيسي للهيئة بمدينة الدمام.

وذكرت وكالة "واس" أن الاجتماع الـ 76 عقد بدولة الكويت، برئاسة رئيس مجلس الإدارة وكيل وزارة الكهرباء والماء الكويتي المهندس أحمد خالد الجسار، وحضور أعضاء المجلس والرئيس التنفيذي للهيئة.

وأوضح الجسار أن الهيئة ستعقد جمعيتها العمومية بدولة قطر يوم 17 أبريل القادم، مؤكداً بأن الربط الكهربائي الخليجي حقق خلال السنوات الأربع الأولى من تشغيله (منتصف عام 2009) الأهداف الرئيسية التي أنشئ من أجلها، وأهمها رفع اعتمادية الشبكات المرتبطة من خلال المشاركة في الاحتياطيات الكهربائية، وتوفير الدعم وتبادل الطاقة المطلوبة خلال الطوارئ، حيث أسهم في تجنب الانقطاعات الكهربائية في الشبكات الكهربائية لدول مجلس التعاون الخليجي، التي تحدث نتيجة لفقد وحدات التوليد أو الأحمال في الشبكات المرتبطة.

مما يذكر أن هيئة الربط الكهربائي لدول مجلس التعاون تعكف حالياً على إنجاز بناء مقرها الجديد بالدمام، وسيكون معلماً حضارياً بارزاً بالمنطقة ويتضمن مركزا للتحكم ومركزا لتجارة الطاقة، ومن المتوقع افتتاحه مطلع شهر جمادى الآخرة القادم.