.
.
.
.

الوظيفة ومأزق المؤهل!

عبد الله صايل

نشر في: آخر تحديث:

وجهت وزارة الخدمة المدنية الدعوة لـ 2210 من المتقدمين السعوديين لشغل وظائفها لمراجعتها للمطابقة والمفاضلة، كما دعت 225 متقدمة سعودية لمراجعة فروعها في مختلف مدن المملكة. بهذا يكون إجمالي من وجهت لهم الدعوة 2435 متقدماً ومتقدمة! هذا معناه أيضاً أن هناك (1010) وظائف ستبقى شاغرة لسبب قد يستغربه البعض منكم!
استعدوا جيداً لهذا النبأ.. فالدلائل تؤكد أن هذا العدد الكبير من الوظائف الحكومية المتبقية (1010) سوف يظل شاغراً لأن عدداً كبيرا من المتقدمين كانوا مؤهلين (أكثر من اللازم)! ومن أكثر تجارب التوظيف ندرة، والموجبة لاستدعاء المتقدم وتوجيه الاعتذار له بشكل شخصي، هي أن يكون المتقدم مؤهلاً أكثر مما يجب. وفي اللغة الإنجليزية مفردة واحدة تغني عن كل هذا، فيقال: Overqualified، والتأهيل الزائد عن الحاجة يأتي غالباً في التعليم، ويليه التأهيل بالخبرة. ونحن هنا أمام واقع تناولته بنفسي في مقالات قبل سنوات، وموضوعها كان يبحث في مدى جاهزيّة المؤسسات الحكومية لاستقبال العائدين والعائدات من برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث. فنحن أمام عدد كبير من الحاصلين على درجات علمية من فئة (ماجستير) و (دكتوراة)، والنتيجة اليوم أمامكم! لا شواغر تتلاءم مع هذا النوع من المؤهلات المتقدمة علمياً!!

المفارقة كامنة في أن يتحول المؤهل إلى عبء.. بعد أن كان حلماً وطنياً واجتماعياً!

المفارقة كامنة في أن يتحول المؤهل إلى عبء.. بعد أن كان حلماً وطنياً واجتماعياً! وهناك مفارقة أخرى في الجانب الحكومي.. فضعف المؤهل العلمي لدى الكثيرين كان عذراً حكومياً من ذهب.. أما اليوم، فهو عبء من صخور على "قشور" من خشب! من جديد.. لا أحد يصنع العجائب أكثر من الحالة السعودية.
والدلائل الأخرى تشير إلى ضعف الإقبال النسوي على هذه الوظائف، فمقارنة 2210 رجال بـ 225 امرأة هو في واقع الأمر حديث شبه مؤكد عن نسبة 1-10. وهذا يقود إلى دلالات تسير في اتجاهين: أولاً: الإقبال النسوي الأكبر لا يزال منصبّاً على الوظائف التعليمية الحكومية. ثانياً: السعوديات العائدات من الابتعاث لم يجدن ما يلائم مؤهلاتهن العلمية وتخصصاتهن! فكيف سيتم حل هاتين المعضلتين في خطط التوظيف الحكومي القائمة والقادمة؟
يأتي كل هذا، في ظل سعي وزارة العمل حالياً لإحلال 400 ألف سعودية لشغل الشواغر النسائية في القطاع الخاص وتلك المشغولة بغير سعوديات! قبل أن يتم تحقيق الهدف المنشود من توظيف 800 ألف سعودية خلال العامين القادمين!
أعتقد أن هذا الإنجاز، لو تم، سيحقق أعلى الإيرادات في شباك تذاكر مشاريع الخيال العلمي!

*نقلا عن اليوم

www.alyaum.com/News/art/141006.html

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.