الروبل الروسي يتلقى ضربة قاسية أمام الدولار

نشر في: آخر تحديث:

تلقى الروبل الروسي اليوم الاثنين ضربة قاسية، حيث تراجع إلى أدنى مستوى تاريخي له أمام الدولار، وذلك بعد أن فرض الغربيون عقوبات جديدة على روسيا حول دورها في النزاع الأوكراني.

وبحسب وكالة "الأنباء الفرنسية" فقد تراجع الروبل إلى 38,04 أمام الدولار بعيد افتتاح الأسواق المالية الروسية وهذه المرة الأولى التي يهبط فيها الروبل إلى ما دون 38 روبلا للدولار.

كما ارتفع سعر اليورو أيضا أمام الروبل عند افتتاح البورصات ليصل إلى 49,25 روبلا، لكنه لا يزال أدنى من المعدل الذي سجله في مارس عندما ارتفع إلى أكثر من 50 روبلا بعد ضم روسيا القرم إلى أراضيها.

وفرضت واشنطن والاتحاد الأوروبي الجمعة عقوبات جديدة قاسية على مصارف وشركات روسية كبرى تعمل في مجالي الدفاع والطاقة من بينها عملاق الطاقة الروسي غازبروم، إلا أنهما تعهدا في الوقت نفسه الحد من عقوبات أو حتى إلغائها في حال التزمت روسيا باتفاق وقف إطلاق النار في شرق أوكرانيا.

إلى ذلك نقلت وكالات أنباء روسية عن وزير المالية أنطون سيلوانوف قوله اليوم الاثنين إن الوزارة ستنشئ صندوقاً بمليارات الدولارات في 2015 لمساعدة الشركات المتضررة من جراء العقوبات.

وسيمول الصندوق عن طريق حجب تحويلات الميزانية الاتحادية إلى صندوق التقاعد للعام الثاني على التوالي وباستخدام جزء من فائض ميزانية العام الحالي.
وقال سيلوانوف إن قرار وقف تحويل المال إلى صندوق التقاعد سيتيح للميزانية 309 مليارات روبل إضافية.