.
.
.
.

مصر تدرس إنشاء 3 مطارات جديدة وتطوير القديمة

نشر في: آخر تحديث:

تعكف الحكومة المصرية في الوقت الحالي على دراسة إنشاء 3 مطارات جديدة خلال الفترة المقبلة، وتطوير المطارات المصرية لرفع سعة المطارات من 50 إلى 70 مليون راكب بحلول 2020.

وقال وزير الطيران المدني، حسام كامل، في تصريحات خاصة للصحافيين على هامش توقيع اتفاقية مع الجانب الفرنسي لتجديد الملاحة بمطار طابا، أمس، إن الدراسات تشمل إنشاء مطار بمدينة رأس سدر بشبه جزيرة سيناء، ومطار بمنطقة غرب القاهرة، والمطار الثالث بمدينة المنصورة بمحافظة الدقهلية.

وأوضح وزير الطيران المدني المصري أن التكلفة الاستثمارية لتلك المشاريع سيتم تحديدها عقب الانتهاء من الدراسات بشكل كامل، مشيرا إلى أن دراسات إنشاء مطار رأس سدر قد بلغت مرحلة متقدمة، متوقعا أن يتم الانتهاء من تلك الدراسات خلال العام المقبل 2015.

وقال الوزير إن الحكومة تعتزم طرح تلك المشروعات على المستثمريين بنظام الـ"BOT" أو نظام "BBB "، حسب توجهات الحكومة لكل مشروع.

وأوضح أن الحكومة المصرية تعمل حاليا على تطوير ثلاثة مطارات مصرية، هي مطار شرم الشيخ، ومطار برج العرب بالإسكندرية، ومطار القاهرة 2، رافضا الإعلان عن القيمة الإجمالية لتلك التطورات خلال الوقت الحالي.

وأضاف أن الحكومة المصرية تعمل على إحلال 8 طائرات متوسطة المدى تابعة لها خلال العام المقبل 2015، مشيرا إلى أن الحكومة المصرية تستهدف تطوير شبكة طائراتها عبر مرحلتين، تتضمن الأولى إحلال وتجديد الطائرات الحالية، والثانية تشمل شراء وإضافة طائرات جديدة، مشيرا إلى أن مصر للطيران تستهدف رفع أسطولها من الطائرات إلى نحو 127 طائرة عام 2025 من إجمالي نحو 80 طائرة خلال الفترة الحالية.