.
.
.
.

3 مقترحات إماراتية لتعزيز الاستثمار مع مصر

نشر في: آخر تحديث:

قدم رجال أعمال إماراتيون ثلاثة مقترحات إلى الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، تتعلق برؤيتهم لإصلاح مناخ الاستثمار في مصر وتطوير التعاون الاستثماري والاقتصادي بين أبوظبي والقاهرة.

والتقى السيسي خلال زيارته للإمارات أمس، بوفدين من رجال الأعمال المصريين والإماراتيين، استعرض فيهما فرص وآفاق الاستثمار في مصر، والجهود التي تقوم بها الدولة من أجل جذب الاستثمارات الأجنبية والانتهاء من القوانين والتشريعات التي تساعد على حل أي مشاكل أو عقبات للاستثمارات العربية أو المحلية.

وتشمل المقترحات التي عرضها المستثمرون الإماراتيون خلال لقائهم بالرئيس المصري إيجاد قانون استثماري جديد في مصر يلبي طموحات المستثمرين العرب والأجانب، وايجاد حل للنزاعات التجارية والاستثمارية لعدد من الشركات الإماراتية في مصر، ودعم التوجهات والمباحثات الجارية بين دائرتي الطيران في البلدين للتوصل الى اتفاقية لـ "الأجواء المفتوحة" أمام شركات الطيران وخاصة مطار القاهرة الدولي.

وقال السيسي خلال اللقاء إن مصر تحترم التزاماتها مع المستثمرين، وسيكون لديها قانون موحد للاستثمار قبيل انعقاد المؤتمر الاقتصادي في مارس المقبل، مشيراً إلى أن مصر تبذل جهودا كبيرة لتشجيع المستثمرين وتعمل على مجموعة من المشاريع الاستثمارية التي ستكون جاهزة لطرحها في المؤتمر القادم.

وأشار إلى أن مصر تعتبر سوقا كبيرة ونافذه هامة على الاقتصاد الأفريقي الذي يضم أكثر من مليار و300 مليون نسمة، وأن الحكومة المصرية تعمل حاليا على تجاوز المعوقات التي يواجهها الاستثمار الأجنبي في مصر خلال السنوات الأربع الماضية حيث كان فيها الاستثمار غير جاذب للعمل في مصر نتيجة البيروقراطية والفساد في مسارات العمل للحصول على التراخيص للمستثمرين.

ووفقاً لوكالة الأنباء الإماراتية "وام"، قال عتيق جمعة فرج نصيب، نائب رئيس تنفيذي أول بغرفة تجارة دبي، إن الرئيس المصري وعد بدراسة ومتابعة التحديات التي تواجه المستثمرين الإماراتيين في مصر بشكل عاجل، داعيا في الوقت ذاته الشركات الاماراتية إلى تعزيز استثماراتها في مصر لما لذلك من آثار إيجابية على دفع التنمية الاقتصادية في البلاد.

وطمأن السيسي الحضور بأن الاستثمار فى مصر آمن، وأن الحكومة المصرية ستعلن عن قانون الاستثمار الموحد قريباً كما استعرض الرئيس المصري الفرص المتاحة للاستثمار فى مصر.

وقال نصيب إن المستثمرين الإماراتيين تحدثوا عن بعض التحديات التي تواجههم، مشيرا إلى أن الرئيس السيسي والوزراء المصريين المعنيين وعدوا بمتابعة الأمور بشكل عاجل، ولافتا الى أن الرئيس أوصى بتسليم كافة المشاكل والمقترحات مكتوبة إلى الوفد الوزاري المرافق له خلال الزيارة حتى يتم دراستها.

وأكد أن رجال الأعمال الإماراتيين أعلنوا خلال لقاء الرئيس عن تطلعهم إلى زيادة حجم التبادل التجاري والاستثمار بين البلدين خلال الفترة المقبلة، خاصة فى المجال الزراعي، حيث تنظر الإمارات العربية المتحدة إلى الاستثمار فى الدول العربية ومن بينها مصر بجدية، خاصة في المشروعات التي يمكن أن تؤمن الغذاء للإمارات.