.
.
.
.

الأمم المتحدة: 10 ملايين يمني يعانون الفقر الغذائي

نشر في: آخر تحديث:

أعلن برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، أن 41.1 في المئة من اليمنيين، أي 10.6 مليون شخص، يعانون انعدام الأمن الغذائي، مشيراً إلى أن الجوع إحدى المشاكل الكبيرة التي يعاني منها اليمن.

واعتبر البرنامج في تقرير "الجوع في اليمن"، أن "تلك النسبة من السكان تشمل نحو 5 ملايين شخص يعانون انعدام الأمن الغذائي الحاد، و5.6 مليون يعانون انعدام الأمن الغذائي المعتدل". ولفت إلى أن "هذه الحقيقة تعتبر تحسّناً طفيفاً منذ عام 2011، حين كان يعاني 45 في المئة من السكان انعدام الأمن الغذائي" بحسب صحيفة الحياة.

وأشار إلى أن "محافظة صعدة في شمال اليمن، تعتبر من أكثر المحافظات التي تعاني انعدام الأمن الغذائي، بما نسبته 40 في المئة من السكان، بينما تعانيه الأسر الريفية بنسبة أكبر بكثير من سكان المناطق الحضرية، والأسر التي تعيلها النساء أكثر بكثير من تلك التي يعيلها الرجال، في حين تعاني الأسر التي يعيلها شخص أمّي بنسبة أكبر من غيرها".

وأفاد التقرير بأن المعدلات الوطنية لسوء التغذية الحاد، تبلغ نحو 12.7 في المئة، مقارنة بـ13 في المئة عام 2011، كما انخفضت المعدلات الوطنية للتقزّم من 46.6 في المئة عام 2012 إلى 41.3 في المئة العام الماضي.

وبلغت معدّلات التقزّم مستويات حرجة في 10 محافظات، وصــلت إلى حد الخطورة في ثمانٍ منها، بينما بقـيت عند مـستويات متدنية في اثنتين، واقتصرت على معدلات مقبولة في محافظة مأرب وسط اليمن.

وتعتبر المعدّلات مقبولة، وفقاً لتصنيف منظمة الصحة العالمية، إذا كانت أقل من 20 في المئة، بينما تعد متدنية إذا تراوحت بين 20 و29.9 في المئة، وتصنّف حادة إذا تراوحت بين 30 و39.9 في المئة، في حين تعتبر خطيرة إذا بلغت 40 في المئة أو أكثر.