.
.
.
.

الصين تقرض فنزويلا 5 مليارات دولار لتطوير النفط

نشر في: آخر تحديث:

قال مسؤول بشركة النفط الفنزويلية المملوكة للدولة (بي.دي.في.اس. ايه) اليوم الثلاثاء إن فنزويلا ستحصل على قرض بقيمة 5 مليارات دولار من الصين في الأشهر المقبلة لتمويل مشاريع للنفط الخام.

وأصبحت الصين الممول الرئيسي لفنزويلا على مدى العقد الماضي وأقرضت البلد الواقع في أميركا الجنوبية أكثر من 46 مليار دولار تسدد نفطا.

وقال أورلاندو كاسين نائب رئيس عمليات الاستكشاف والإنتاج بالشركة في مقابلة مع رويترز إن القرض "يجري مناقشته الآن وسيأتي في غضون أشهر قليلة."

ومن شأن هذا التمويل أن يساعد الشركة النفطية بينما تتصدى للتأثير الشديد لهبوط أسعار النفط.

ويشكل النفط ما يصل إلى 96% من إيرادات فنزويلا من النقد الأجنبي.

ويبدو أن القرض جزء من حزمة ائتمانية قيمتها الإجمالية 10 مليارات دولار قال مصدر بشركة النفط الفنزويلية في وقت سابق هذا العام إن فنزويلا تفاوضت عليها مع بنك التنمية الصيني نصفها لمشاريع نفطية.

وقال كاسين "إنها لمشاريع كثيرة". وأضاف أن الكثير من تلك المشاريع سيكون في حزام أورينوكو الشاسع الذي يحتوي على معظم النفط في فنزويلا لكنه لم يقدم مزيداً من التفاصيل.

وتسعى فنزويلا إلى زيادة إنتاجها النفطي في أورينوكو للتعويض عن انخفاضات في مناطق تقليدية أخرى وتحفيز اقتصادها المنهك.

وسجلت احتياطيات البلاد الدولية أدنى مستوياتها في 12 عاما هذا الشهر بينما يعاني الاقتصاد ركودا وتضخما مرتفعا ونقصا في السلع الأساسية.