الأمن الغذائي هدف يجب تحقيقه

سلمان الجشي
سلمان الجشي
نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

لفت نظري ما نشر في تقرير صحافي أخيرا "طالب قادة منطقة ريفية في ولاية أريزونا (غرب الولايات المتحدة) حاكم الولاية ومسؤوليها بحماية إمداداتهم من المياه من إقبال شركات سعودية وإماراتية على زراعة برسيم "الألفا ألفا" في تلك المنطقة الجافة من الغرب الأمريكي٬ لتصديره إلى المملكة والإمارات العربية. واشترت الشركات السعودية والإماراتية آلاف الهكتارات في صحراء أريزونا٬ بعدما واجهت مشكلات استنفاد مناسيب المياه الجوفية في ذينك البلدين. ويشعر مسؤولو بلدية لاباز بالقلق من اتجاه الشركات السعودية والإماراتية إلى استصلاح أراضي المنطقة٬ ويقولون إن تلك الشركات تستغل قانون المياه الجوفية في الولايات٬ الذي يسمح لها بضخ ما تريده من المياه من دون قيد٬ في حين أن المنطقة تعاني جفافا. ويضيفون أنهم قلقون على مستقبل إمدادات المياه٬ ويعتقدون أن تلك الشركات يجب أن تدفع مزيدا من الضرائب"

ولماذا لفت نظري ؟

لأنه استثمار خارجي في الولايات المتحدة بلد الحرية الاقتصادية والقوانين الواضحة والمكتوبة. لو تخيلنا استثمارنا الزراعي الخارجي في دول أخرى ماذا من الممكن أن يصبح مصيره بفرض تغير الظروف السياسية، الاقتصادية أو الطبيعية؟. علما أن المملكة سبق لها الاستثمار خلال حقبة السبيعنيات في الكثير من الشركات عربيا وإسلاميا ومعظم تلك الاستثمارات لم تحقق المأمول منها.

أؤمن أن الأمن الغذائي هدف استراتيجي ولن يتحقق إلا بوجوده في وطننا.

ولتحقيق ذلك آمل من الجهات المعنية العمل على ثلاثة مسارات: الأول دراسة تحدد الحد الأدنى من الاحتياجات الغذائية وكيفية تحقيقها؟، والثاني التكلفة الفعلية (غير المدعومة)، والثالث إنشاء مركز بحث متخصص في الأمن الغذائي في جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية يعمل على بحوث تطور الاستخدام الأمثل للموارد بكل أنواعها.

لنعمل على تحقيق هدف الأمن الغذائي في وطننا.

* نقلا عن صحيفة " الاقتصادية "

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.