.
.
.
.

"مجموعة بن لادن" تطرح 3 خيارات لحل أزمة عمالتها

نشر في: آخر تحديث:

نقلت صحيفة "الوطن" السعودية عن مصادر مطلعة أن الاجتماع الثلاثي الذي جمع كلا من مكتب العمل في العاصمة المقدسة، ومدير إدارة المشاريع في مجموعة بن لادن، وشرطة المنصور بمكة المكرمة لحل أزمة تأخر رواتب موظفي الشركة، وضع 3 خيارات أمام 2000 موظف في الشركة لم يستلموا رواتبهم منذ عدة أشهر.

وقالت الصحيفة إن الخيارات الثلاثة التي تم الاتفاق عليها تضمنت التالي:

- من يرغب من العمالة في الاستمرار بالعمل مع مجموعة بن لادن أن يبقى بالسكن خلال الأيام القادمة لحين صرف مستحقاته مع التزام المجموعة باحتساب فترة بقائهم في السكن وعدم تغيبهم عن العمل واعتبارهم أنهم على رأس العمل.

- من يرغب من العمالة في الخروج النهائي التقدم إلى الإدارة ليتم تصفية مستحقاته وإعداد خروج نهائي له.

- السماح لأي راغب في نقل خدماته لأي جهة على أن يتقدم بطلب خطي للإدارة مع وعد بالموافقة الفورية عليه.

من جانبه آخر، قال المتحدث الرسمي لوزارة العمل خالد أبا الخيل، إن فرع مكتب العمل في منطقة مكة المكرمة يتابع شكاوى العمال والموظفين، وسيتخذ الإجراءات اللازمة حيال الأزمة التي يمر بها العمال والمهندسون في مشاريع المنطقة التابعة لشركة بن لادن.

ونقلت إحدى الصحف أن الشركة التي أوقفت وزارة العمل خدماتها هي "مجموعة بن لادن".