.
.
.
.

"أرامكو" و"شل" تتجهان لتقاسم مشروعهما المشترك موتيفا

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت شركتا شل وأرامكو السعودية عن عزمهما تقسيم شركة "موتيفا انتربرايسس" وفصل أصولها بعد 18 سنة من تكوين المشروع المشترك الأميركي لتكرير النفط وتوزيع منتجاته.

وبموجب خطاب نوايا غير ملزم بين الشركتين، ستحتفظ أرامكو باسم "موتيفا"، وتصبح المالك الوحيد لمصفاة "بورت أرثر"، بولاية تكساس وهي أكبر مصفاة في الولايات المتحدة. كما ستحتفظ أرامكو بـ26 محطة للتوزيع وستمتلك رخصة حصرية لاستخدام العلامة التجارية "شل" في بيع البنزين والديزل في أسواق تكساس وأغلبية الجنوب الشرقي والوسط الأطلسي.

في المقابل، وستصبح شل المالك الوحيد لمصفاتي "نوركو" و"كونفنت" في لوزيانا، حيث تدير أيضا محطة للكيماويات وستحتفظ بتسع محطات للتوزيع، فضلا عن أسواق علامة شل في فلوريدا ولويزيانا ومنطقة الشمال الشرقي، وفقا لما نقلته "رويترز".