.
.
.
.

تعرف على أضخم اندماج في أبوظبي بـ 135 مليار دولار

الحكومة قررت دمج ذراعي الاستثمار "آيبيك" و"مبادلة" بكيان جديد

نشر في: آخر تحديث:

قررت حكومة أبوظبي دمج ذراعي الاستثمار التابعين لها، وهما الاستثمارات البترولية الدولية IPIC ومبادلة للتنمية، في صفقة اندماج ستخلق كياناً ضخماً، إذ يبلغ إجمالي أصول المؤسستين ما يقارب 135 مليار دولار، وهي منقسمة بالتساوي تقريباً.

ويصل إجمالي الديون إلى 42 مليار دولار، لتشكل حصة آيبيك منها نحو 71%، في حين تشكل نسبة "مبادلة" 29% من إجمالي الديون.

أما عن إيرادات المؤسستين، فقد نمت إيرادات "آيبيك" بنحو 24% خلال السنوات الخمس الماضية لتبلغ 42 مليارا و600 مليون دولار، في وقت ارتفعت إيرادات "مبادلة" بـ22% خلال 5 سنوات إلى 9 مليارات و300 مليون دولار العام الماضي.

وتأتي هذه الصفقة في ظل توجه حكومة أبوظبي لدمج الكيانات الكبرى، بحسب ما أكد العضو المنتدب لأبوظبي الوطني للأوراق المالية محمد علي ياسين في حديث خاص لـ"العربية"، لافتاً إلى أن هناك تخطيطا استراتيجيا لدمج الكيانات المتشابهة في أبوظبي من أجل خلق كيانات أقوى، ما سيؤدي إلى خفض التكاليف، بالمقابل ستزيد من نشاط قطاع السندات.

وقال ياسين إن "دمج آيبيك ومبادلة سيخلق كيانا متنوعا للاستثمارات، فمن بين الشركات التي تملكها IPIC هي "آبار للاستثمار" التي بدورها تملك نحو 36% من أرابتك القابضة، و7.6 من شركة Daimler الألمانية التي تصنع سيارات مرسيدس، إضافة إلى حصة تفوق 5% من شركة Palm Hills للتطوير المصرية.

كما تستحوذ على أكثر من 5% من بنك Unicredit الإيطالي، و3.2% من Tesla Motors.

أما مبادلة فتملك حصصا في عدة شركات إماراتية مدرجة، مثل الدار العقارية التي تملك 3% منها، ونحو 14% في الواحة كابيتال، وأكثر من 7% من بنك الخليج الأول.

كما تستثمر في شركات مدرجة في دبي، إذ تملك 13.4% في تبريد، و19.8% في دو.