سعودي أوجيه تبحث عن مشتر لحصتها بـ21% في البنك العربي

مصادر لرويترز: "الحكير" من بين الأطراف المحتملة لتنفيذ الصفقة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

كشفت مصادر خاصة لوكالة "رويترز" أن شركة سعودي أوجيه بدأت محادثات فعلية مع مشترين محتملين لحصتها في البنك العربي والبالغة 20.93% في صفقة تقدر بنحو مليار دولار.

وأشار متحدث باسم شركة سعودي أوجيه، التي تعود ملكيتها لعائلة رئيس الوزراء اللبناني السابق سعد الحريري، إلى أن العائلة المالكة لم تستجب للصحافيين بالحصول على تعليق.

من جهة أخرى، قال مصدران إن بين الأطراف المحتملة للحصول على حصة البنك العربي مجموعة "الحكير" في السعودية.

وتعرف مجموعة "الحكير" بقطاع تجارة التجزئة والأزياء، وصاحبة الامتياز في الشرق الأوسط لـ العلامات التجارية بما في ذلك "zara"، كما لديها اهتمامات وتواجد في قطاعات العقارات والضيافة، وكذلك التمويل والاستثمارات.

يذكر أن شركة سعودي أوجيه كانت تمثل واحدة من كبار المقاولين في السعودية، وباتت تواجه اليوم إعادة هيكلة ديون بمليارات الدولارات.

ويأتي قرار الشركة ببيع حصتها في البنك العربي، لتغطية قرض من بنوك إقليمية وعالمية بقيمة 1.03 مليار دولار، حيث من المتوقع أن تنمو ديون الشركة في حال عدم سدادها في فبراير المقبل.

وقالت مصادر إن "أوجيه" تدين بنحو 15 مليار ريال (4 مليارات دولار) للبنوك، بالإضافة إلى المزيد من المليارات للمقاولين والموردين والموظفين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.