.
.
.
.

ارتفاع فرص الاستثمار بقطاع الأسهم المتعثرة في الخليج

نشر في: آخر تحديث:

قالت شركة "سانكتا" كابيتال المتخصصة في الاستحواذ وإعادة هيكلة الديون المتعثرة إن فرص الاستثمار في قطاع الديون والأسهم المتعثرة في المنطقة، دخلت دورة جديدة مع ارتفاع معاناة الشركات في ظل تراجع الإنفاق الحكومي وأسعار الصرف.

وفي هذا السياق، توقع الرئيس التنفيذي لدى Sancta Capital Group أحمد العناني في مقابلة خاصة مع "العربية" ارتفاع حجم القروض المتعثرة في العام 2016 لاسيما في قطاع التجارة والتجزئة، كما في القطاع السياحي في الإمارات، أما في السعودية، فتوقع مزيدا من القروض المتعثرة في قطاع المقاولات.

ووصف العناني إصدار المملكة الأخير للسندات بـ17.5 مليار دولار بـ"الإيجابي" لجهة تعزيز السيولة واستيفاء دفع المستحقات المتأخرة.

وأضافت شركة "Sancta " أن تراجع أسعار النفط أدى إلى تغير النظرة لنسب المخاطر والإيرادات المتوقعة للشركات في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا.

كما أن تراجع استعداد الحكومات للتدخل لإنقاذ الشركات المتعثرة، سيساهم في منح المجال للقطاع الخاص للتدخل لمحاولة مساعدة هذه الشركات.

وأوضحت أن عامين من تراجع أسعار النفط جعل الشركات في المنطقة أقرب إلى قيمتها الحقيقية.

وتركز الشركة على الاستثمار في الشركات المدرجة، التي ستستفيد من تحسن ظروف التمويل، بالإضافة إلى مساعدة الشركات متوسطة الحجم على تمويل عملياتها الجارية والتجارية.