.
.
.
.

الأهلي المصري: استلمنا 4 مليارات دولار منذ تعويم الجنيه

البنك يرفع رأسماله إلى 28.65 مليار جنيه

نشر في: آخر تحديث:

أكد رئيس البنك الأهلي المصري هشام عكاشة في مقابلة مع "العربية"، أن البنك استلم 4 مليارات دولار منذ تعويم الجنيه، وهي عبارة عن تدفقات دولارية ناتجة عن التحويلات الخارجية.

وأكد أن نسبة القروض المتعثرة لدى البنك قد انخفضت إلى 2.3% من إجمالي حجم القروض في 2016، مقارنة بـ4.3% في العام 2015.

وأضاف: "إن العام 2016 شهد نمواً في حجم الودائع إلى 560 مليار جنيه، وهذا ما أدى إلى رفع حجم القروض الممنوحة. كما شهدنا زيادة في عمليات الاستيراد والاعتمادات المفتوحة، الأمر الذي أدى إلى زيادة إيرادات العمولات والمصاريف التي تقاضاها البنك".

ولفت عكاشة إلى توظيف فائض الأموال في تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة التي نمت بنسبة 48% في العام 2016 مقارنة مع العام 2015.

وارتفع العائد على حقوق الملكية بحسب عكاشة إلى 32% في 2016 مقارنة بـ18% في 2015. كما انخفضت المصروفات الإدارية للإيرادات إلى 28% مقارنة بـ 35% في 2015.

وفي سياق متصل، كشف عضو مجلس الإدارة التنفيذى ورئيس المجموعة المالية بالبنك الأهلى المصري، حسين الرفاعي، عن موافقة جمعيته العمومية على زيادة رأس المال المصدر بنحو 20 مليار جنيه والمدفوع بنحو 13.650 مليار لدعم الاستراتيجية التوسعية خلال الفترة المقبلة.

وقال الرفاعي إن رأس المال بعد الزيادة الجديدة سيرتفع من 30 إلى 50 مليار جنيه للمصرح، ومن 15 إلى 28.65 مليار للمصدر والمدفوع، لافتا إلى أن الزيادة ستمول بالكامل من بند الاحتياطيات والأرباح المحتجزة.

وبلغت أرباح بنك الأهلي المصري 12.5 مليار جنيه في يونيو من العام الماضي، بارتفاع نسبته 145% مقارنةً بالعام الذي سبقه.

وأظهرت البيانات المالية للبنك ارتفاع إجمالي القروض بـ49% لتتجاوز 230 مليار جنيه.

كذلك نمت الودائع لدى البنك بـ25% لتقارب 560 مليار جنيه خلال العام المالي الماضي. وأشار بيان البنك إلى أن النمو بشكل أساسي يعود إلى طرح شهادات جديدة بالعملات الأجنبية.

إذ جمعت شهادات "بلادي" نحو 600 مليون دولار خلال العام المالي الماضي، وجمعت الشهادات البلاتينية ذات العائد الشهري نحو 116 مليار جنيه.