.
.
.
.

النفط يهبط أكثر من 2% مع ثبات مستوى تخفيض إنتاج روسيا

نشر في: آخر تحديث:

هبطت أسعار النفط أكثر من 2% بعدما ظل مستوى إنتاج روسيا من الخام دون تغيير في فبراير بما يظهر التزاما ضعيفا من جانب موسكو باتفاق عالمي لتقليص الإنتاج والتخلص من وفرة المعروض في السوق.

وأظهرت بيانات وزارة الطاقة الروسية أن مستوى إنتاج البلاد لم يتغير في فبراير عن يناير ليظل عند 11.11 مليون برميل يوميا ويبقى حجم تقليص الإنتاج عند 100 ألف برميل يوميا أو ما يعادل ثلث ما تعهدت به موسكو في اتفاق مع منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك".

وأغلقت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت الجلسة منخفضة 1.28 دولار أو ما يعادل 2.3% إلى 55.08 دولار للبرميل، في حين جرت تسوية العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي على انخفاض قدره 1.22 دولار أو 2.3% إلى 52.61 دولار للبرميل.

وضغط ارتفاع الدولار أيضا على النفط المقوم بالعملة الأميركية إذ جعله أغلى ثمنا للمشترين حائزي العملات الأخرى.

وارتفع الدولار إلى أعلى مستوى في 7 أسابيع أمام سلة عملات بعد تصريحات تصب في صالح رفع أسعار الفائدة من مسؤول بمجلس الاحتياطي الاتحادي شجعت المستثمرين على توقع تشديد السياسة النقدية في الأجل القريب.

وقال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك في مقابلة مع رويترز، إن من السابق لأوانه الحديث عن تمديد الاتفاق العالمي لخفض إنتاج النفط بعد نهاية يونيو.

ومن المنتظر أن تتفق أوبك مع روسيا ومنتجين آخرين على سياسة الإنتاج خلال الأشهر الثلاثة المقبلة.

وتوقع نوفاك أن يتراوح متوسط سعر خام برنت بين 55 و60 دولارا للبرميل في 2017، لافتاً إلى أن سعر خام الأورال الروسي الرئيسي من المرجح أن يقل عن ذلك بما يترواح بين 2 و3 دولارات.