.
.
.
.
اقتصاد السعودية

تحويلات الوافدين بالسعودية ترتفع 15% لـ14 مليار ريال في مارس

مع ارتفاع تحويلات السعوديين

نشر في: آخر تحديث:

ارتفعت التحويلات المالية الشخصية للأجانب المقيمين في السعودية (الوافدين)، بنسبة 15% في مارس 2021، لتسجل 14.05 مليار ريال ( 3.75 مليار دولار)، مقارنة بنحو 12.2 مليار ريال (3.26 مليار دولار) في مارس 2020.

وبحسب النشرة الشهرية للبنك المركزي السعودي "ساما"، اليوم الخميس، فإن تحويلات الوافدين ارتفعت خلال مارس 2021، بنسبة 24.3% بالمقارنة بشهر فبراير 2021، البالغة فيه نحو 11.3 مليار ريال (3.01 مليار دولار).

وفي الربع الأول من العام الجاري، ارتفعت تحويلات الوافدين بالسعودية بنسبة 10.5% إلى 37.41 مليار ريال (9.97 مليار دولار)، مقارنة بنحو 33.85 مليار ريال (9.03 مليار دولار) في الربع الأول من 2020.

تحويلات السعوديين

بالمثل ارتفعت تحويلات السعوديين إلى الخارج بنسبة 11.6% في الربع الأول من 2021، لتصل إلى 14.87 مليار ريال (3.96 مليار دولار)، مقابل 13.32 مليار ريال (3.55 مليار دولار) في الربع المماثل من 2020.

وفي مارس الماضي، بلغت تحويلات السعوديين 6.5 مليار ريال (1.74 مليار دولار)، مقابل 5.16 مليار ريال (1.38 مليار دولار) في مارس 2020، بزيادة 26.4%.

يذكر أن تحويلات الأجانب المقيمين في السعودية ارتفعت بنسبة 19.25% خلال العام 2020، لتصل إلى 149.69 مليار ريال (39.92 مليار دولار)، مقارنة بنحو 125.53 مليار ريال (33.47 مليار دولار) خلال العام 2019. وسجلت قيمة التحويلات خلال العام الماضي، أعلى قيمة لها منذ 2016 ما يعادل نحو 4 سنوات.

وخالفت التحويلات المالية من السعودية خلال العام 2020، توقعات صندوق النقد والبنك الدوليين، إذ توقع البنك الدولي أن تنخفض تحويلات العاملين في الخارج حول العالم بسبب عدة عوامل رئيسية، تتمثل في ضعف معدلات النمو الاقتصادي، والتوظيف في البلدان المضيفة للمهاجرين، وتراجع أسعار النفط، وانخفاض قيمة عملات البلدان المرسلة للتحويلات مقابل الدولار الأميركي.