أسعار النفط

ارتفاع أسعار النفط مع إبقاء "أوبك+" تخفيضات الإنتاج دون تغيير

وسط مخاوف من نقص الإمدادات

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

ارتفعت أسعار النفط في التعاملات الآسيوية المبكرة اليوم الخميس وسط مخاوف من نقص الإمدادات مع استمرار المنتجين الرئيسيين في تخفيضات الإنتاج، إلى جانب مؤشرات النمو الاقتصادي في الولايات المتحدة أكبر مستهلك للنفط في العالم.

وصعدت العقود الآجلة لخام برنت لشهر يونيو/حزيران 15 سنتا بما يعادل 0.2% إلى 89.51 دولار للبرميل عند التسوية بحلول الساعة 00:37 بتوقيت غرينتش. كما زادت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي لشهر مايو/أيار 15 سنتا أو 0.2% إلى 85.59 دولار للبرميل.

وسجل عقد برنت ليونيو/حزيران وعقد خام غرب تكساس الوسيط لمايو/أيار ارتفاعات على مدار الأيام الأربعة الماضية وأغلقا أمس الأربعاء عند أعلى مستوى منذ نهاية أكتوبر/تشرين الأول، نقلاً عن وكالة "رويترز".

وارتفعت أسعار النفط بعد أن أدت هجمات أوكرانية على مصافي تكرير روسية إلى تقليص إمدادات الوقود، ووسط مخاوف من أن الحرب بين إسرائيل وحركة حماس الفلسطينية في غزة قد تمتد لتشمل إيران مما قد يؤدي إلى اضطراب الإمدادات في منطقة الشرق الأوسط.

وأبقى كبار الوزراء بمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاء من بينهم روسيا في اجتماع عقد أمس الأربعاء على سياسة إنتاج النفط دون تغيير وحثوا بعض الدول على تعزيز الالتزام بتخفيضات الإنتاج.

وصدر عن الاجتماع أن بعض الأعضاء سيعوضون زيادة الإمدادات في الربع الأول.

وأبدى جيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) أمس الأربعاء أيضا حذرا إزاء تخفيضات أسعار الفائدة في المستقبل بعد بيانات نشرت في الفترة الماضية وأظهرت نمو الوظائف والتضخم بأعلى من المتوقع.

وأوضح روب هاوورث كبير مديري استراتيجية الاستثمار في إدارة الأصول لدى يو.إس بنك إن التعليقات إيجابية بالنسبة للنفط لأنها تعكس نموا اقتصاديا قويا في الولايات المتحدة.

وفي الشرق الأوسط، توعدت إيران بالثأر من إسرائيل بسبب هجوم وقع يوم الاثنين وأدى إلى مقتل عدد من كبار العسكريين الإيرانيين. وإيران هي ثالث أكبر منتج في أوبك.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.