اقتصاد مصر

وزير المالية: مبادرة استيراد سيارات المصريين بالخارج جمعت 750 مليون دولار

معيط: يحق للمالك الأول أن يستورد السيارة دون التقيد بسنة الصنع

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

قال وزير المالية المصري محمد معيط، اليوم الخميس، إن مبادرة استيراد سيارات المصريين في الخارج، التي تنتهي بنهاية الشهر الجاري، جمعت ما يزيد عن 750 مليون دولار حتى الآن، مشيرا إلى أن 29 أبريل سيكون آخر موعد للاستفادة بمبادرة "تيسير استيراد سيارات المصريين بالخارج"، وأنها لن تمدد مرة أخرى.

وتسمح المبادرة للمصريين العاملين في الخارج باستيراد سيارات الركوب للاستخدام الشخصي دون رسوم جمركية، شريطة تحويل وديعة بالدولار تعادل قيمة الرسوم والضرائب في حساب حكومي لمدة خمس سنوات دون فوائد، على أن يتم استرداد الوديعة في نهاية المدة بالجنيه المصري بسعر العملة وقتها.

وأطلقت الحكومة المصرية هذه المبادرة العام الماضي بهدف زيادة حصيلة البلاد من العملة الصعبة في ظل شح العملات الأجنبية الذي تعاني منه البلاد بسبب الضغوط الاقتصادية التي خلفتها الحرب الروسية الأوكرانية التي رفعت تكلفة السلع المستوردة.

وقال معيط وفقا لبيان صادر عن وزارته إنه لن يتم تمديد هذه المبادرة مرة أخرة بصفة نهائية، موضحا أن الوزارة أصدرت 250 ألف موافقة استيرادية حتى الآن، وإن العمل جار لتسريع الإجراءات بأكبر قدر ممكن، خاصة أن هذه الموافقات صالحة لمدة خمس سنوات ويجوز خلالها اختيار أي سيارة واستبدالها فى أي وقت.

وأضاف الوزير أن معدلات الإفراج النهائي عن السيارات المستوردة للمصريين بالخارج تتزايد، وقد بلغت 27 ألف سيارة تسلمها المستفيدون بالضوابط الميسرة المقررة بالقانون.

وأشار معيط إلى أن قيمة الوديعة التي تمثل قيمة الضريبة الجمركية المخفضة المقررة للسيارات المستوردة للمصريين بالخارج ضمن هذه المبادرة، سارية طوال فترة صلاحية الموافقة الاستيرادية، لافتا إلى أنه يحق للمالك الأول أن يستورد السيارة دون التقيد بسنة الصنع ويجب على غيره ألا يتجاوز ثلاث سنوات سنوات وقت الإفراج الجمركي.

وأشار الوزير، إلى أن التيسيرات المقررة للمصريين المقيمين بالخارج تسري على الاستيراد من المناطق الحرة داخل مصر، وتخضع لنفس الإجراءات المقررة لاستيراد سيارة من الخارج، وتوفر المنصة الإلكترونية إمكانية اختيار إحدى المناطق الحرة داخل مصر كجهة وارد على أن يتم تحويل المبلغ النقدي المستحق لقيمة السيارة بحساب البائع من الخارج بالعملة الأجنبية، موضحا أنه سيتم سداد ودائع المصريين بالخارج المستفيدين من مبادرة تيسير استيراد السيارات، فى المواعيد المقررة بسعر الصرف وقت استحقاقها باعتبارها التزاما على الخزانة العامة.

من جانبه قال الشحات غتوري رئيس مصلحة الجمارك إن 490 ألفا من المصريين المقيمين بالخارج سجلوا إلكترونيا حتى الآن للاستفادة من هذه المبادرة بما تتضمنه من ضوابط وإجراءات ميسرة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.