.
.
.
.

تقرير: البطاقات الائتمانية "آمنة" للسياح السعوديين

8 ضوابط لحماية أموال المسافرين خارج المملكة

نشر في: آخر تحديث:

يتعرض الكثير من المسافرين خلال فترة السياحة إلى سرقة أو فقدان أموالهم وبطاقاتهم المصرفية، وهي مشكلة تكاد تكون مستمرة، بيد أن تقرير مصرفي حدد ضوابط معينة لحماية السياح والمسافرين السعوديين في الخارج.

ووفقاً لصحيفة عكاظ، فحدد التقرير 8 ضوابط يجب على المسافرين إلى خارج المملكة اتباعها، لتحقيق مزيد من الأمان في تعاملاتهم المصرفية في الدول التي يرغبون قضاء الإجازة فيها.

وأكد التقرير أن استخدام البطاقات الائتمانية في الخارج أكثر أمانا من استخدام بطاقات الصرف الآلي، حيث إن بطاقات الائتمان تمتاز بوجود تغطية ائتمانية.

وقال إن الأمان الذي تكتسبه بطاقات الائتمان يأتي بسبب انتشارها ومرجعيتها لشركات كبرى قد تكون أكثر أمانا فيما يتعلق بالتزوير في الخارج، بعكس بطاقات الصرف الآلي.

وأشار التقرير إلى ضوابط الحجز عن طريق الإنترنت باستخدام بطاقات الائتمان، فقال إن هناك نوعين من الحجز، إما الحجز عن طريق الهاتف المباشر أو عن طريق مواقع الإنترنت.

وأكد التقرير أنه يجب التأكيد على حامل البطاقة بعدم التصريح بالرقم السري الخاص بالبطاقة، ويكتفي فقط بالتصريح برقم البطاقة، الذي يتم وضعه على وجهها، بالإضافة إلى تاريخ انتهاء البطاقة، وهذا ما تطلبه مراكز الإيواء التي تستقطع المبلغ عند وصول العميل مباشرة.

وأوضح التقرير أنه في الغالب تكون الفنادق الكبيرة ومراكز الإيواء المعروفة آمنة، كما أكد الحرص على عدم التصريح برقم البطاقة السري.

ودعا المسافرين إلى خارج المملكة الحاملين لبطاقات الائتمان أن يحصلوا على الأرقام السرية من البنوك، حيث إن عددا من الدول الأوروبية وغيرها تعتمد في تمرير هذه البطاقات أو قبولها على الرقم السري.