.
.
.
.

بيت التمويل الخليجي يحقق أرباحاً بمليون دولار في 9 أشهر

جاءت النتائج الإيجابية مصاحبة لإعادة توجيه أنشطة أعمال البنك والتصنيف الائتماني القوي

نشر في: آخر تحديث:

حقق بنك التمويل الخليجي أرباحاً بقيمة 1,02 مليون دولار خلال فترة الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، مقارنة مع 7,54 مليون دولار خلال الفترة ذاتها من العام الماضي.

وقال البنك الاستثماري الذي يتخذ من المنامة مقراً رئيسياً لعملياته، إن إجمالي الدخل خلال الأشهر التسعة بلغ 29,70 مليون دولار مقارنة بـ41,35 مليون دولار خلال نفس الفترة من العام الماضي، وفقاً لصحيفة "الاتحاد".

وأظهرت النتائج للربع الثالث خسائر صافية قدرها 3.15 مليون دولار مقارنة مع 1,80 مليون دولار أرباحاً في الربع الثالث من العام الماضي، في حين بلغ إجمالي الدخل للربع الثالث 5,21 مليون دولار مقابل 8,7 مليون دولار في الربع الثالث من 2012.

وقال البنك إن النتائج بالخسائر التي تكبدها من إحدى المؤسسات المالية المرتبطة به، وبمخصصات إلزامية وانخفاض مساهمة الدخل. وعلى الجانب الإيجابي، انخفضت التكاليف التشغيلية بنسبة 19% لتصل إلى 27,45 مليون دولار مقارنة مع 33,81 مليون دولار.

وقال الدكتور أحمد المطوع، رئيس مجلس الإدارة بيت التمويل الخليجي، إن البنك يواصل استراتيجيته في إطار تعزيز الأداء ورفع معدلات الكفاءة والفعالية، مضيفاً أن النتائج تأثرت بعدد من العوامل، أبرزها عمليات الدخل التي تم التخطيط لها في الربع الثالث، ولكن تم إنجازها في الربع الرابع.

من جانبه، قال هشام الريس، الرئيس التنفيذي بالإنابة لبيت التمويل الخليجي، إنه من خلال إعادة توجيه أنشطة أعمال البنك والتصنيف الائتماني القوي الذي حظي به البنك، فإنه من المتوقع الدخول في صفقات جديدة وتحقيق نتائج إيجابية في الربع القادم.