.
.
.
.

واشنطن تفرج عن 450 مليون دولار "مجمّدة" لطهران

نشر في: آخر تحديث:

أفرجت واشنطن عن دفعة جديدة بقيمة 450 مليون دولار من الأرصدة الإيرانية المجمدة بعد أن نشرت الوكالة الدولية للطاقة الذرية تقريرا يؤكد احترام إيران لتعهداتها النووية.

ويشير التقرير الشهري للوكالة الدولية للطاقة الذرية الى أن طهران خفضت بنسبة 75% مخزونها من اليورانيوم العالي التخصيب وتطبق بذلك الاتفاق المؤقت الذي عقدته في جنيف مع القوى الكبرى بشأن برنامجها النووي.

وبموجب هذا الاتفاق تعهدت إيران ب"تخفيف" نصف مخزونها من اليورانيوم عالي التخصيب قبل منتصف نيسان/أبريل الجاري والباقي قبل منتصف تموز/يوليو المقبل.

وقالت مساعدة المتحدث باسم وزارة الخارجية ماري هارف "على أساس هذا التأكيد وتنفيذا لتعهدات الولايات المتحدة في إطار الاتفاق المؤقت اتخذت وزارة الخزانة الإجراءات اللازمة للإفراج عن دفعة من 450 مليون دولار من الأرصدة الإيرانية المجمدة".

لكنها لم توضح كيف ومتى تحديدا سيكون المبلغ تحت تصرف إيران أو ما إذا كان صرف بالفعل.

وينص اتفاق جنيف الذي عقد في 24 تشرين الثاني/نوفمبر بين إيران ومجموعة 5+1 (الولايات المتحدة، فرنسا، بريطانيا، روسيا، الصين وألمانيا) على رفع جزئي لمدة ستة أشهر للعقوبات الغربية وخاصة تلك المتعلقة بالإفراج عن 4,2 مليار دولار من الأصول الإيرانية المجمدة على ثماني دفعات مقابل تعليق جزئي للأنشطة النووية الإيرانية.