.
.
.
.

البرازيل تنضم دون شروط للبنك الآسيوي بقيادة الصين

نشر في: آخر تحديث:

قالت البرازيل إنها قبلت دعوة من الصين للانضمام كعضو مؤسس إلى البنك الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية (أيه.آي.آي. بي) الذي ترأسه بكين.

وقال مكتب الرئيسة ديلما روسيف في بيان قصير إن"البرازيل حريصة جدا على المشاركة في هذه المبادرة".

وقال إنه لم يتم وضع شروط للمشاركة.

وينظر إلى بنك (أيه.آي.آي. بي) على أنه يمثل تحديا للبنك الدولي وبنك التنمية الآسبوي، وخطوة مهمة للنفوذ العالمي للصين. والصين هي أكبر شريك تجاري للبرازيل.

وحذرت الولايات المتحدة من هذا البنك الجديد، ولكن بريطانيا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا حلفاء واشنطن في أوروبا أعلنوا هذا الشهر أنهم سينضمون إلى البنك، مما دفع إدارة الرئيس باراك أوباما إلى إعادة تقييم موقفها.