.
.
.
.

مسؤول بالفيدرالي يحذّر من عواقب إبقاء سعر الفائدة متدنٍ

نشر في: آخر تحديث:

حذّر رئيس الاتحاد الفيدرالي في مدينة سانت لويس، James Bullard، من تزعزع الاستقرار المالي في حال إبقاء معدّل أسعار الفائدة الأميركية عند مستوياتها المتدنيّة لوقت أطول.

وقال إن ضيق سوق العمل قد يؤدي إلى ارتفاع مستوى التضخم، وهو ما يعتبر حافزا لرفع معدّل سعر الفائدة.

وجاءت تعليقاته عقب التوقعات المتزايدة بشأن رفع معدّلات الفائدة في شهر يونيو المقبل، حيث أضاف أن أيّ قرار بشأن خروج بريطانيا من الاتحادّ الأوروبي لن يؤثر على قرارات الفيدرالي، وذلك لأن أي اتفاقيات جديدة مع بريطانيا بحال خرجت من الاتحاد سوف تأخذ نحو السنتين لتتبلور.