سنغافورة تحمي مركزها المالي بمكافحة تبييض الأموال

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أطلق بنك سنغافورة المركزي، الاثنين، جهازا خاصا لمكافحة تبييض الأموال من أجل تعزيز الحماية من تدفق الأموال غير القانونية إلى هذا المركز المالي المهم في جنوب شرق آسيا.

وأفاد مسؤولون بهيئة النقد في سنغافورة أن فكرة إنشاء هذا الجهاز طرحت قبل الفضيحة المالية الضخمة التي طالت الصندوق السيادي الماليزي "إم دي بي 1"، وفتحت تحقيقات بشأنها في سنغافورة وبلدان أخرى.

في تلك الفترة، صرح متحدث باسم هيئة النقد لدى الإعلان عن الجهاز الجديد بأن "التطورات الأخيرة شددت على ضرورة إشراك هيئات الرقابة مع هيئة النقد من أجل تشديد مكافحة تبييض الأموال".

وفي أواخر يوليو، كشفت سلطات سنغافورة عن مصادرة حوالي 180 مليون دولار من الأموال المتصلة بالصندوق السيادي الماليزي الذي طالته فضيحة اختلاس واسعة. وقبيل ذلك، أعلنت السلطات الأميركية أنها ستصادر مليار دولار من الأصول في إطار هذه القضية.

من جهة أخرى، أكدت السلطة المالية اليوم الاثنين أنها تنظر في مدى تورط مصرف الأعمال الأميركي "غولدمان ساكس" بسنغافورة في هذه الفضيحة.

وفي الأسبوع الفائت، أعلنت السلطات الأميركية أنها طلبت معلومات من "غولدمان ساكس" لتحديد دوره في فضيحة الصندوق الماليزي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.