لماذا تتحفظ المصارف الأجنبية عن العمل مع إيران؟

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

لا تزال المصارف الكبرى خصوصاً الأوروبية تتحفظ عن التعامل مع إيران خوفاً من عقوبات أميركية، وذلك بعد 9 أشهر من دخول الاتفاق النووي مع القوى الكبرى حيز التنفيذ ورفع جزء كبير من العقوبات الدولية المفروضة على طهران.

وقال رئيس مجلس إدارة "مصرف الشرق الأوسط" برويز عقيلي "إن مصارف أوروبية صغيرة قد وافقت على العمل معنا"، مشيراً إلى 4 مصارف إيطالية ومصرفين نمساويين و3 سويسرية و3 ألمانية واثنين بلجيكيين.

من جهته، أشار خبير مصرفي إلى أن بين هذه المؤسسات المصرفية التي وافقت على العمل في إيران، النمساويين "رايفايزن بنك" و "إرستيبنك".

أمّا البنوك الإيطالية فهي "ميديو بنكا" و "بنكو بوبولاري"، والبنوك الألمانية "آيهبنك" (المصرف التجاري الأوروبي - الألماني) وبنك التنمية "كا إف في" و "آ كا آ" (البنك الأوروبي للتصدير) والبلجيكيين "كي بي سي" و "آي إن جي"، إلى جانب المصرف التركي "هلك".

وأوضح الخبير في تصريح إلى وكالة "فرانس برس"، أن هذه المصارف أقامت علاقات عمل مع البنوك الإيرانية لفتح رسائل اعتماد بمبالغ صغيرة تبلغ 10 و20 و30 مليون دولار، لكنها لا تملك الموارد لتمويل مشاريع كبيرة مثل عقد شراء 118 طائرة آرباص ونحو 100 طائرة بوينغ أو مشاريع للتنمية الغازية والنفطية في البلاد.

يذكر أن الرئيس حسن روحاني لفت إلى أن إيران تحتاج إلى استثمارات أجنبية تتراوح بين 30 و50 مليار دولار سنوياً لتحديث أدواتها الصناعية وإنعاش اقتصادها، لكن، من دون المؤسسات المصرفية الدولية الكبرى من المستحيل تحقيق هذا الهدف.

وأرجع عقيلي السبب في ذلك إلى ضرورة تحديث النظام المصرفي لتكييفه مع القواعد المصرفية الدولية الجديدة التي شهدت تطوراً كبيراً، موضحاً أن المصارف الإيرانية التي لم تقم علاقات مع المصارف الدولية منذ نحو 15 سنة، عليها تطبيق قواعد جديدة تبنتها الأسرة الدولية لمكافحة غسل الأموال أو تمويل الإرهاب.

تجدر الإشارة إلى أنه لا يزال نحو 180 شخصية وشركة إيرانية مدرجة على "اللائحة السوداء" الأميركية، بينها حرس الثورة ووزارة الدفاع والشركتان الجويتان "ماهان للطيران" و "كاسبيان آر" ومصارف "صادرات" و "أنصار" و "مهر".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.