.
.
.
.

مصر تسعى لنيل شريحتي قرض قبل نهاية 2016

نشر في: آخر تحديث:

قال رئيس الوزراء المصري شريف إسماعيل، اليوم الخميس، إن مصر تسعى للحصول على 1.5 مليار دولار قيمة الشريحتين الثانيتين من قرضي البنك الدولي والبنك الإفريقي للتنمية قبل نهاية العام.

وكان البنك الدولي وافق على تقديم قرض لمصر بثلاثة مليارات دولار العام الماضي، على ثلاث شرائح، حصلت مصر منها على مليار دولار في وقت سابق هذا الشهر، بعد موافقة البرلمان على ضريبة القيمة المضافة.

ووافق البنك الإفريقي للتنمية العام الماضي على تقديم قرض لمصر بقيمة 1.5 مليار دولار، على ثلاث شرائح، حصلت مصر منها على الشريحة الأولى بقيمة 500 مليون دولار في ديسمبر.

وقال إسماعيل لـ "رويترز" ردا على سؤال إن كان التوقيت المستهدف للحصول على الشريحة الثانية من القرضين قبل نهاية ديسمبر: "نسعى أن يكون قبل ذلك".

وتتفاوض مصر على مساعدات بمليارات الدولارات من عدة مقرضين للمساهمة في إنعاش اقتصادها الذي تضرر من القلاقل السياسية التي أعقبت 2011، وفي تخفيف حدة نقص الدولار الذي يعرقل أنشطة الاستيراد والتعافي الاقتصادي.

وهبطت الاحتياطيات الأجنبية إلى أقل من النصف لتسجل 16.564 مليار دولار في أغسطس، من نحو 36 مليار دولار قبل 2011.