.
.
.
.

NBK: تعويم الجنيه لن يضر أرباح البنك في مصر

نشر في: آخر تحديث:

قال "بنك الكويت الوطني" إن تحرير سعر صرف الجنيه المصري لن يترتب عليه أثر مادي سلبي على المركز المالي للبنك نتيجة ارتفاع أرباح وحدته التابعة في مصر.

وأوضح البنك أن معدلات نمو الأرباح المحققة من وحدته في مصر مرتفعة جداً وفي نمو مستمر، وهو ما من شأنه أن يخفض بشكل كبير الآثار السلبية الناتجة عن ارتفاع تكلفة التشغيل والمصروفات المتوقعة، جراء قرار التعويم.

كذلك أشار بيان "الوطني" إلى أن عودة العملاء إلى استخدام البنوك لبيع العملات الأجنبية، ستعزز قدرة البنوك على فتح الاعتمادات المستندية، ما سينعكس بدوره إيجاباً على الأرباح.

وكانت أرباح "الكويت الوطني"- مصر قد ارتفعت 40% في الربع الثاني مقارنةً بالفترة ذاتها من العام الماضي إلى 221 مليون جنيه.