الاشتباه بـ 55 ألف حساب مصرفي للتهرب الضريبي

نشر في: آخر تحديث:

أعلن مصرف كريدي سويس السويسري أن السلطات المحلية "زارت" مكاتبه في باريس ولندن وأمستردام وسط معلومات عن مداهمتها في إطار تحقيق في التهرب الضريبي.

وقال المصرف السويسري الضخم: "في 30 مارس تلقت مكاتب كريدي سويس في لندن وباريس وأمستردام اتصالا من السلطات المحلية بخصوص قضايا ضرائب تتعلق بالزبائن"، مؤكدا "التعاون" مع السلطات التي "زارت" المكاتب المعنية، بحسب صحيفة الخليج.

وقال مكتب الادعاء المعني بجرائم المال في هولندا (فيود) إن المداهمات المنسقة بدأت في هولندا وبريطانيا وألمانيا وفرنسا وأستراليا بعد تلقي معلومات عن 55 ألف حساب مشتبه به في بنك سويسري. ولم يذكر اسم البنك.

وأعلنت السلطات الهولندية التحقيق في شبهات بالتهرب الضريبي في البنك بعد الحصول على معلومات عن وجود حسابات سرية، كما نقلت وسائل إعلام سويسرية.

ونقلت صحيفة تاغيس انتسايغر الصادرة في زيوريخ أن مكاتب كريدي سويس في ثلاث مدن أوروبية تعرضت "للمداهمة" وصودرت من خزناتها أغراض تشمل أعمالا فنية قيمة وسبائك ذهب.

ورفض البنك في زيوريخ ذكر أي تفاصيل في اتصال مع وكالة فرانس برس.