.
.
.
.

قطر المركزي يراقب تداولات العملة وسحب ودائع الخليجيين

نشر في: آخر تحديث:

قالت مصادر مصرفية إن مصرف قطر المركزي طلب من البنوك التجارية تقديم معلومات تفصيلية ومنتظمة بشأن تداولات النقد الأجنبي لديها والسحب على الودائع والتحويلات.

تأتي هذه الخطوة بعدما هبط الريال القطري مقابل الدولار الأميركي إلى أدنى مستوى في 11 عاماً في السوق الفورية أمس الأربعاء، في ظل مؤشرات على أن بعض صناديق الاستثمار الأجنبية تسحب أموالها من قطر، بسبب الخلاف الدبلوماسي.

وتابعت المصادر أن البنك المركزي طلب من البنوك أيضاً توفير معلومات بشأن تداول النقد الأجنبي يوميا لديها، كما طلب بيانا يوميا لعمليات السحب والتحويلات من الودائع التي لا تقل قيمتها عن 10 ملايين ريال (2.7 مليون دولار) ومعلومات يومية بشأن سحب السيولة والودائع.

علماً أن البنك المركزي كان يطلب من البنوك مثل هذه المعلومات شهرياً.

وقالت المصادر إن البنك المركزي طلب من البنوك أيضاً تقديم تفاصيل عن ودائع العملاء من دول مجلس التعاون الخليجي ومصر ودول أخرى مبوبة، وفقا لمدتها ونوعها على أساس أسبوعي.