المركزي السويسري يبقي على سياسته النقدية الميسرة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أبقى البنك المركزي السويسري على سياسته النقدية الشديدة التيسير رغم انحسار المخاطر السياسية في أنحاء أوروبا مما قد يقلص الضغوط الصعودية على الفرنك السويسري القوي.

وأبقى البنك المركزي السويسري على نطاقه المستهدف لسعر الفائدة المعروض بين بنوك لندن (ليبور) لأجل 3 أشهر بين -1.25 و -0.25 % ، كما أبقى على فائدة الودائع تحت الطلب عند -0.75 %، مثلما توقع خبراء اقتصاديون في استطلاع أجرته رويترز.

وفي هذا السياق، قال البنك إنه يظل ملتزما بأسعار الفائدة السلبية والتدخلات في سوق العملة لكبح الفرنك السويسري الذي سيبقى "مقوما بأعلى كثيرا من قيمته".

ونوه البنك المركزي السويسري بأن الاقتصاد العالمي يزداد قوة كالمتوقع، لافتاً إلى أن أسواق العمل تنتعش بينما يظل التضخم محدودا في معظم الاقتصادات المتقدمة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.