.
.
.
.

الودائع تهرب من مصرف قطر الإسلامي..انخفاض ملياري دولار

نشر في: آخر تحديث:

في أول بيانات فصلية بعد أزمة قطع العلاقات مع قطر، سجل مصرف قطر الإسلامي انخفاضاً في الودائع بنحو 7 مليارات ريال قطري، أي ما يقارب ملياري دولار، خلال الربع الثاني مقارنة بالربع السابق. وهو ما يعادل 6,6% من ودائع البنك.

وتشكل هذه البيانات إشارة جديدة إلى المخاطر التي تواجهها البنوك القطرية في ظل قطع العلاقات، خصوصاً أنها تعتمد بشكل كبير على الودائع الخارجية، لاسيما من دول الخليج.

وبحسب ورقة بحثية لمصرف غولدمان ساكس، فإن مصرف قطر الإسلامي، وهو أكبر البنوك الإسلامية في البلاد، يعتمد على دول الخليج في 24% من مصادر تمويله وودائع عملائه.