.
.
.
.

"أبوظبي الإسلامي" يقترح زيادة رأس المال بمليار درهم

نشر في: آخر تحديث:

قرر مجلس إدارة مصرف أبوظبي الإسلامي، أمس، التوصية للجمعية العمومية للمصرف بزيادة رأسمال المصرف المصدّر بمبلغ قدره 464 مليون درهم موزعة على 464 مليون سهم من الأسهم العادية بقيمة اسمية تبلغ (1 درهم إماراتي) لكل سهم، بالإضافة إلى علاوة إصدار (1.16 درهم إماراتي) لكل سهم، وبذلك تكون القيمة الإجمالية لإصدار حقوق الاكتتاب مبلغاً قدره مليار درهم إماراتي.

ويأتي هذا القرار تحقيقاً للأهداف الاستراتيجية المعتمدة ضمن خطة مصرف أبوظبي الإسلامي 2020، ودعماً لخطط النمو للمصرف.

ويخضع طرح حقوق الأولوية لموافقة الجهات التنظيمية ومساهمي المصرف، وذلك خلال اجتماع جمعية عمومية سنوية سيتم تحديد تاريخ انعقاده خلال الأسابيع المقبلة. واقترح المجلس إصدار صكوك هجينة غير محددة الأجل بقيمة 750 مليون دولار (2.75 مليار درهم)، لزيادة الشق الأول من رأس المال، وسداد مبلغ الإصدار المستحق عن شهادات رأس المال الإضافي من الشق الأول بقيمة مليار دولار الذي كان المصرف قد أصدرها في العام 2012.

ويهدف مصرف أبوظبي الإسلامي من خلال هذا الاكتتاب إلى زيادة رأس المال المصدر من 3,168,000,000 إلى AED 3,632,000,000 من خلال إصدار 464 مليون سهم.

وقال خميس بوهارون، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي بالإنابة في مصرف أبوظبي الإسلامي: "وسّع مصرف أبوظبي الإسلامي من حجم وتطور عملياته خلال الأعوام الماضية، حيث ارتفع عدد عملائنا إلى أكثر من مليون عميل، وهو ضعف عدد عملاء المصرف من خمس سنوات. ولضمان استمرار زخم النمو القوي الذي يشهده المصرف، مع الحفاظ على مخزون رأسمالي قوي، ارتأينا اقتراح زيادة رأسمال المصرف ودعوة مساهمينا الكرام للمشاركة في مسيرة النمو من خلال اكتتاب حقوق الأولوية الذي نهدف من خلاله لمواصلة تركيزنا على الاستثمار في الابتكار لتوفير خدمات مصرفية عالية الجودة وتحقيق أفضل العوائد الممكنة لمستثمرينا".

وكان مصرف أبوظبي الإسلامي قد أعلن عن تحقيق نمو بنسبة 17.7% في أرباحه الصافية للعام 2017 لتصل إلى 2.3 مليار درهم.

كما حقق المصرف نمواً قوياً في الإيرادات مع الحفاظ على منهج منضبط لإدارة التكلفة والمخاطر.