تغريم "يوني كريديت" الإيطالي مليار دولار لانتهاك عقوبات أميركية

لقيامه بتحويل مئات الملايين بشكل غير قانوني نيابة عن دول وكيانات تخضع لعقوبات

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

وافق "يوني كريديت" أكبر بنك إيطالي على دفع 1.3 مليار دولار للسلطات الأميركية، لتسوية الاتهامات ضده المتعلقة بانتهاك #العقوبات_الأميركية على إيران ودول أخرى.

وبالإضافة لدفع الغرامة قام البنك كذلك بالإقرار بالذنب في محكمة ولاية نيويورك، بخصوص تحويل مئات الملايين من الدولارات بشكل غير قانوني عبر بنوك في مانهاتن، نيابة عن دول وكيانات تخضع لعقوبات.

وقال البنك إن التسويات قد تمت تغطيتها من خلال المخصصات التي تم احتسابها في القوائم المالية للعام الماضي.

يشار إلى أن هذه التسوية الثانية التي تجريها السلطات الأميركية خلال أبريل الجاري مع مؤسسات مالية، بتهم خرق #العقوبات_على_إيران بعدما أعلنت الأسبوع الماضي عن تسوية مع "ستاندرد تشارترد" بقيمة 1.1 مليار دولار.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.