حاكم مصرف لبنان: مستمرون في توفير الدولارات في السوق

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أكد حاكم مصرف لبنان المركزي رياض سلامة المضي قدما في توفير الدولارات في السوق بالبلاد.

ودفع عدم توافر الدولار في الأسواق المحلية إلى تهافت الطلب عليه خلال الأسبوعين الماضيين، ما رفع من قيمته مقابل الليرة اللبنانية في السوق الموازية.

بينما طالب مستوردون من موزعي تأمين المدفوعات بالعملة الصعبة، وهو ما وضع البلاد أمام أزمة قد تنفجر في الشارع غداً الاثنين في حال عدم تدخل الحكومة لحلها.

ويؤكد المستوردون في عدد من القطاعات، وفي مقدمتهم مستوردو المشتقات النفطية، عدم توافر الدولار بسعر الصرف الرسمي مقابل الليرة اللبنانية، مشيرين إلى أنهم يستوردون السلع والبضائع والمواد الاستراتيجية بالدولار ويقومون ببيعها في الأسواق بالليرة.

وتحاول الحكومة محاصرة أزمة الدولار عبر سلسلة إجراءات، ومن بينها ضبط أسعار بيع القطع النقدية الأجنبية في الأسواق عبر الصرافين، وإلزامهم بالسعر الرسمي مع هامش ربح صغير.

واستدعى جهاز أمن الدولة صرافين اثنين في البقاع، وهو إجراء أثار حفيظة القطاع الذي لوح بالإضراب قبل احتوائه من قبل القصر الجمهوري.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.